الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الجزائر تحاكم العائدين من غوانتانامو

الجزائر تحاكم العائدين من غوانتانامو

بدأ القضاء الجزائري، يوم الخميس المقبل، محاكمة معتقليْن سابقيْن في جوانتانامو سلمتهما الولايات المتحدة الأمريكية للبلاد.

ويواجه المعتقلان الهواري عبار وأحمد العابد، تهمة “الانتماء لجماعة إرهابية تنشط بالخارج”، حسبما أفادت محاميتهما بومرداسي حسيبة.

وأشارت المحامية اليوم الاثنين لوكالة الأنباء الجزائرية الرسمية إلى أن المتهمين ليسا معتقلين وسيمثلان أمام محكمة الجنايات.

واعتقلت الولايات المتحدة بعد تفجيرات الحادي عشر من سبتمبر عام 2011 بنيويورك 17 جزائريا في جوانتانامو تم تسليم 12 منهم بين عامي 2008 و2010 إلى بلدهم، بينما اختار آخرون أن يتم ترحيلهم إلى دول أخرى يحملون جنسيتها.

ومثل كل السجناء الجزائريين المرحَّلين إلى بلادهم أمام القضاء واستفادوا كلهم من البراءة باستثناء عبد العزيز ناجي (38 سنة) المدعو “حنظلة” والذي حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات بدأت من يناير الماضي بتهمة “الانتماء إلى منظمة عسكر طيبة في كشمير قبل أن يلقي الجيش الأمريكي القبض عليه في بيشاور عام 2002”.

وأصدر القضاء الجزائري حكما غيابيا على السجين الهارب بلباشا أحمد عام 2009 بالسجن عشرين عاما بعد أن رفض الترحيل إلى الجزائر بسبب “خوفه من التعرض للتعذيب”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*