الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » خريف القاعدة في اليمن

خريف القاعدة في اليمن

لقي 13 مصرعهم بينهم ثلاثة جنود وعشرة مسلحين في محافظة أبين جنوبي اليمن خلال اشتباكات وقعت السبت بين الجيش وعناصر تابعة لـتنظيم القاعدة.

وقال مسؤول محلي وسكان إن عشرة مسلحين على الأقل قتلوا في الاشتباكات شرقي جعار في محافظة أبين والتي استمرت حتى صباح السبت في حين قتل ثلاثة جنود أيضا.

وذكر سكان أن الطائرات الحربية اليمنية قصفت مناطق يسيطر عليها المسلحون داخل مدينة جعار وبالقرب منها، وأضافوا أنه لم يعرف على الفور عدد القتلى والجرحى الذين سقطوا خلال الهجمات.

ويحاول الجيش اليمني بدعم من الولايات المتحدة استعادة بلدات في محافظة أبين استولى عليها مسلحون مرتبطون بالقاعدة العام الماضي أثناء ثورة شعبية ضد الرئيس علي عبد الله صالح الذي تنحى رسميا في فبراير/شباط  الماضي.

وشنت القوات اليمنية هجوما شاملا يوم 12 مايو/أيار السابق بهدف استعادة المدن التي وقعت في أيدي القاعدة بما فيها مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين.

وتدعم واشنطن -التي ساعدت في وضع خطة لنقل السلطة من صالح إلى نائبه- الحملة التي يشنها الجيش اليمني، وكثفت عمليات الاغتيال بهجمات تشنها طائرات بدون طيار تستهدف من يشتبه في أنهم أعضاء في تنظيم القاعدة في جزيرة العرب وتقول إنهم يخططون لشن هجمات من اليمن.

ومنذ بدء الهجوم قتل 457 شخصا طبقا لإحصاءات وكالة فرانس برس المستمدة من مصادر مختلفة. ومن بين هؤلاء 342 من مقاتلي القاعدة و70 جنديا و26 مسلحا تابعين للجيش و19 مدنيا.

وكان تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب قد توعد في وقت سابق السبت بنقل المعركة من اليمن إلى واشنطن ونيويورك، كما أعلن عن تعليق تقرير مصير الدبلوماسي السعودي المختطف لديه. وقال المسؤول الإعلامي لقاعدة الجهاد في جزيرة العرب (أنصار الشريعة) التابع لتنظيم القاعدة حسّان أبو صالح في تصريحات ليونايتد برس إن على الشعب الأميركي أن يدرك جيداً أن حكومته تخوض حرباً تخسر فيها أموالها التي تدفعها لمن وصفهم بعملاء كاذبين.

من جهة أخرى نفى علي حسن الأحمدي محافظ شبوة بجنوب شرق اليمن ما جاء في خبر وزارة الداخلية عن وجود عناصر “إرهابية” في منطقة المصينعة بمديرية الصعيد بمحافظة شبوة.

وناشد محافظ شبوة المواقع الإلكترونية، وفي المقدمة موقع وزارة الداخلية، تحري الدقة والصدق فيما يصدر عنها من أخبار حتى تحافظ على مصداقيتها وثقة المتلقين لأخبارها.

وكان الموقع الخاص بوزارة الداخلية ذكر أن قيادة الوزارة وجهت إدارات الأمن في محافظات شبوة ومأرب وأبين بأخذ الحيطة والحذر من أي أعمال إرهابية محتملة، مشددة في توجيهها على ضرورة قيام إدارات الأمن في المحافظات المذكورة بتشديد إجراءات التفتيش في النقاط الأمنية  التابعة لها واتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة لمنع حدوث أي طارئ.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*