الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » نوادٍ صيفية للشباب بإشراف جامعة الإمام

نوادٍ صيفية للشباب بإشراف جامعة الإمام

تفتتح جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية هذا العام أكثر من 40 نادياً صيفياً في مختلف مناطق المملكة ومحافظاتها، بالإضافة إلى ناد خاص بالطلاب في المدينة الجامعية بالرياض، وناد آخر للطالبات في مدينة الملك عبد الله بن عبدالعزيز للطالبات بالرياض، حيث تهدف الجامعة من خلالها إلى تنفيذ توجيهات ولاة الأمر حفظهم الله في رعاية الشباب والاعتناء بهم، وتوجيههم الوجهة السديدة السليمة وإشغال أوقات فراغ الشباب والشابات خلال الاجازة الصيفية بما ينفع ويفيد ويعود عليهم وعلى مجتمعهم ووطنهم بالجديد وذلك عن طريق تقديم عدد من البرامج التربوية والثقافية والمهارية المتنوعة بأسلوب علمي تربوي معاصر.

أوضح ذلك مدير جامعة الإمام رئيس اللجنة العليا المشرفة على النوادي الصيفية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله ابا الخيل حيث بين أن الأندية الصيفية التابعة للجامعة تجد الدعم والعون والمساندة والتأييد والتشجيع من ولاة الأمر أعزهم الله بتسخير كافة الصعوبات التي تواجهها ويعملون على تهيئة كافة الأمور لنجاحها ودعمها مادياً ومعنوياً.

كما أشار معاليه إلى أن أهمية إقامة مثل هذه النوادي السبب الريادي الذي تقوم به الجامعة من خلالها في مجال رعاية الشباب والمحافظة على أوقاتهم وتربيتهم التربية الصحيحة القائمة على الوسطية والاعتدال والبعد عن الغلو والتساهل والإفراط والتفريط. وحث معاليه الطلاب والطالبات على المشاركة والاستفادة من برامج وأنشطة هذه الأندية الصيفية حيث تم تهيئة كافة الإمكانات والمتطلبات والاحتياجات التي تتناسب ونوعية ما يقدم في هذه الأندية من فعاليات وبرامج، تربوية وترويحية مختلفة.

وفي ختام تصريحه رفع مدير الجامعة رئيس اللجنة العليا للنوادي الصيفية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله ابا الخيل شكره لولاة أمر هذه البلاد حفظهم الله على دعمهم السخي وتشجيعهم الدائم لهذه النوادي وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود حفظهم الله ورعاهم، كما شكر معالي وزير التعليم العالي رئيس مجلس الجامعة الأستاذ الدكتور خالد بن محمد العنقري ومعالي نائبه الأستاذ الدكتور أحمد السيف على مجهوداتهم وتوجيهاتهم ومتابعتهم الدائمة لمناشط الجامعة في مختلف المجالات.

من جانبه أكد وكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية نائب رئيس اللجنة العليا للنوادي الصيفية الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش على أهمية الأندية الصيفية التي تأتي لتغطي جانبًا وطنياً وتربويًا وتعليميًا وترفيهيا بما تحمله من أهداف وغايات نبيلة تهدف إلى التعريف بمكانة المملكة ومنجزات الوطن وجهود وعطاء أبنائه الأوفياء وغرس المعتقد الحق والقيم الفاضلة والأخلاق الحسنة في نفوس الناشئة من البنين والبنات إضافة إلى توسيع دائرة ثقافتهم ورصيدهم التربوي والتوعوي.

كما نوه الدريويش بان الاستعدادات التي تقوم بها اللجنة العليا وغيرها من اللجان المساندة لافتتاح الأندية الصيفية تأتي وفقًا لتوجيهات ومتابعة معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبد الله أبا الخيل الذي يولي اهتماماً كبيراً ومستمراً لهذه الأندية نظراً لما تمثله من فائدة كبيرة على أبناء هذا الوطن المعطاء.

واختتم الدريويش تصريحه بالشكر الجزيل لله تعالى أولاً ثم لولاة الأمر حفظهم الله قبل كل شيء ثم لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل على متابعته الدقيقة وحرصه الشديد على برامج وفعاليات الأندية الصيفية واهتمامه بالبرامج الهادفة الى فائدة الطلاب والطالبات.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*