الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » إطلاق سراح مواطن سعودي مختطف في اليمن

إطلاق سراح مواطن سعودي مختطف في اليمن

تمكنت السلطات اليمنية من إطلاق سراح مواطن سعودي كان مختطفًا في اليمن بعد وساطة قبلية.

وأعلنت وزارة الداخلية اليمنية أمس عن نجاحها في التوصل إلى إطلاق سراح مواطن سعودي مختطف منذ أشهر، وذلك بالتعاون مع لجنة وساطة مكونة من عدد من المشائخ والوجهاء.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية سبأ أن وزير الداخلية عبد القادر قحطان التقى أمس الأحد القائم بأعمال السفير السعودي بصنعاء الوزير المفوض هزاع المطيري وعدد من مشائخ بني ضبيان على رأسهم الشيخ عبد القوي أحمد شُريف، الذين قاموا بعملية وساطة ناجحة لإطلاق سراح المواطن السعودي ناصر عبد العزيز المهري، الذي اختطف على أيدي أشخاص من قبيلة بني ضبيان.

وخلال اللقاء عبَّر وزير الداخلية عن شكره لمشايخ بني ضبيان على تعاونهم مع وزارة الداخلية في تحرير المواطن السعودي من خاطفيه، داعيًا وجهاء ومشائخ اليمن وعقلاءها إلى التعاون مع أجهزة الدولة للقضاء على هذا السلوك السيئ.

وحذَّر الوزير قحطان الذين يقومون بأعمال الاختطاف من مغبة هذه الممارسات الخاطئة التي تسيء إلى سمعة اليمن وتلحق ضررًا فادحًا باقتصاده وأمنه واستقراره.

وأكد أن الأجهزة الأمنية لن تتوانى عن القيام بواجبها في ضبط كل من يقدم على ارتكاب هذه الأعمال التي يجرمها القانون، وتتنافى مع قيم وأعراف الشعب اليمني.

بدوره، عبَّر القائم بأعمال السفارة السعودية بصنعاء عن تقديره للجهود التي بذلها وزير الداخلية ومشائخ بني ضبيان في سبيل تحرير المواطن السعودي المختطف.

وأوضح أن ذلك يعكس طبيعة العلاقات الأخوية المتينة بين البلدين والشعبين الشقيقين.

وعبَّر مشائخ بني ضبيان عن أسفهم عن الحادث وأكدوا أنهم ضد هذه الأعمال التي يقوم بها بعض أبناء المنطقة، وتلحق ضررًا كبيرًا بمنطقتهم والوطن بشكل عام.

من جهة أخرى, سقط 30 قتيلاً من الحوثيين في تجدد الاشتباكات بين الحوثيين والقبائل اليمنية في المعارك المتواصلة بينهما منذ أشهر.

وأعلن مصدر أمني يمني أن رجال القبائل بمديرية “كتاف” في محافظة صعدة اليمنية تمكنوا خلال الاشتباكات التي تجددت الليلة الماضية من قتل 30 من الحوثيين، فيما جرح آخرون، وأوضح في تصريح اليوم الاثنين أن رجال القبائل قصفوا متارس ومواقع الحوثيين، وألحقوا بهم الكثير من الخسائر البشرية والمادية.

وكان مسلحون حوثيين قتلوا شابًّا يدعى هيثم قاسم الخولاني (20 عامًا) بعد ستة أيام من اعتقاله من جانب أحد القادة الحوثيين، والذي أكد لأسرة الشاب أنه سيتم إجراء تحقيق روتيني مع ابنهم على أن يتم بعد ذلك الإفراج عنه.

وأضافت المصادر – نقلاً عن أحد أقارب الشاب – أن الحوثيين أبلغوا الأب بوفاة ابنه مساء أمس وطلبوا منه استلام جثته من مستشفى “الطلح” الريفي القريب من مركز محافظة صعدة، مشيرًا إلى وجود أثر لطلقات نارية على الجثة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*