الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » المصريون يعودون للتحرير

المصريون يعودون للتحرير

 بدأت منصة القوى الثورية المصرية القريبة لشارع محمد محمود المطل على ميدان التحرير، مساء اليوم، الثلاثاء، فى العمل، للمشاركة فى مليونية رفض الإعلان الدستورى المكمل، حيث اعتلى عدد من المتظاهرين المنصة التى احتشد أمامها الآلاف من المشاركين بالمليونية.

ويتوافد على ميدان التحرير، عشرات الآلاف من المتظاهرين المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، قادمين من ميدان عبد المنعم رياض، من خلال أوتوبيسات نقل كبيرة من محافظات الشرقية والدقهلية ومحافظات أخرى، للمشاركة فى المليونية التى دعت إليها القوى الثورية الرافضة للإعلان الدستورى الجديد المكمل لتحديد صلاحيات رئيس الجمهورية، والذى أعلن عنه المجلس العسكرى مؤخرًا.

ويردد المتظاهرون هتافات منها “لا دستور ولا إعلان لسة الثورة فى الميدان”، “مجلس عسكرى باطل، أحمد شفيق باطل” ” يا طنطاوى قول الحق مرسى رئيسك ولا لا”، “ثوار أحرار هنكمل المشوار”. 

وردد المتظاهرون العديد من الهتافات المناهضة للمجلس العسكرى، منها “يا مشير قول لعنان الثورة لسه فى الميدان” و”ثوار أحرار هنكمل المشوار” و”يا مشير قول لعنان جبنا رئيس من الميدان”، قبل أن يتطوع أحد المتظاهرين برفع أذان صلاة المغرب.

وفى سياق متصل، استمر توافد المئات من المتظاهرين وأنصار المرشح الرئاسى الدكتور محمد مرسى، إلى الميدان للمشاركة فى المليونية.

وانتشر العديد من الحلقات النقاشية، والتى دار أغلبها حول تضارب مؤشرات فوز كل من الفريق أحمد شفيق والدكتور محمد مرسى.

إلى ذلك توافدت أعداد من القوى والأحزاب الثورية في التوافد علي ميدان القائد ابراهيم تمهيدا للمشاركة في مليونية اليوم لإعلان رفضهم للإعلان الدستوري المكمل الذي اصدره المجلس العسكري والتي اعتبرته تلك القوى أنه يعطى السلطة الاكبر للمجلس العسكري في التحكم في مصير المرحلة المقبلة ولا يعطي الرئيس المنتخب أى صلاحيات.

وأعلنت كل من حركة شباب 6 إبريل وحزب الحرية والعدالة وحزب النور عن مشاركتهم في المليونية عصر اليوم للتنديد بالإعلان الدستوري المكمل فيما أعلنت حركة الاشتراكيون الثوريين عن تنظيمهم وقفة احتجاجية في الخامسة من عصر اليوم امام المنطقة الشمالية العسكرية بالإسكندرية للاعتراض علي الإعلان الدستوري المكمل.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*