الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مقتل 30 من عناصر القاعدة في أبين

مقتل 30 من عناصر القاعدة في أبين

قُتل ثلاثون عنصرا من تنظيم القاعدة في سلسلة غارات جوية شنها سلاح الطيران اليمني الأربعاء على أماكن تجمع للتنظيم في محافظتي أبين وشبوة في جنوب البلاد، بينما قُتل موظف يمني في اللجنة الدولية للصليب الأحمر أثناء قيامه بعمل إنساني.

وقال المسؤول في بلدة المحفد في محافظة أبين يسلم العنبوري في اتصال مع وكالة الصحافة الفرنسية إن المعلومات المتوفرة لديه تؤكد سقوط هذا العدد من القتلى في صفوف القاعدة، مشيرا إلى أن “سلاح الجو شن عدة غارات الأربعاء على مواقع لمسلحي القاعدة خصوصا في وادي ضعيمان وضيفة مما أدى إلى مصرع ثلاثين منهم وإصابة عدد آخر”.

وذكر سكان محليون في المحفد أن “الغارات وقعت في عدة مناطق، حيث مقاتلو القاعدة موجودون منذ انسحابهم من شقرة وزنجبار وجعار”. وقدر السكان عدد هؤلاء الفارين بالعشرات.

وكانت السلطات اليمنية أعلنت في وقت سابق الأربعاء تنفيذ عمليات ضد تنظيم القاعدة أدت إلى مقتل واعتقال عدد من عناصره، بينهم قيادي تونسي الجنسية.

وقال مصدر أمني مسؤول -في بيان صحفي الأربعاء- إن الأجهزة الأمنية نفذت عملية ناجحة أسفرت عن إلقاء القبض على نزار عبد الرحمن الجميع (تونسي الجنسية)، الذي يعتبر من أخطر عناصر تنظيم القاعدة الأجانب الموجودين في اليمن، مشيرا إلى أنه قتل بينما كان يتنقل مع مجموعة وصفها المصدر بـ”العناصر الإرهابية”، بين محافظات أبين وشبوة وحضرموت.

القتال في أبين أدى إلى نزوح الآلاف من سكانها (الجزيرة نت-أرشيف)

مقتل موظف

في هذه الأثناء أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن موظفا يمنيا يعمل لديها قتل في هجوم جوي بمحافظة أبين الأربعاء أثناء قيامه بعمل إنساني.

وقالت اللجنة في بيان إنها تشعر بصدمة عميقة وفزع لمقتل حسين صالح -أحد العاملين لديها- الذي لقي حتفه صباح الأربعاء أثناء قيامه بعمله في شمال محافظة أبين.

وقال المتحدث باسم اللجنة هشام حسن لرويترز في جنيف “كانت ضربة جوية، ليس لدينا أي تفاصيل إضافية”.

وكان صالح (35 عاما) وثلاثة آخرون من فريق الصليب الأحمر في مهمة لتقييم الأوضاع الإنسانية في محافظة أبين التي تضررت بشدة جراء القتال في الآونة الأخيرة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*