الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » لجوء سياسي في الأردن لطيار سوري

لجوء سياسي في الأردن لطيار سوري

منحت الحكومة الأردنية الطيار السوري المنشق حق اللجوء السياسي، وكان مصدر في المجلس الوطني السوري المعارض أكد انشقاق أول طائرة حربية سورية من طراز “ميغ 21″، وهبوطها في مطار المفرق الأردني اليوم الخميس.

وذكر مراسل “العربية” في الأردن أنه بحسب أحد أعضاء المجلس الوطني السوري، قال أن رئيس المجلس الوطني السوري عبد الباسط سيدا بصدد زيارة الأردن، و بأنه يرتب لهذه الزيارة.

واضاف “أبلغني أحد أعضاء المجلس الوطني السوري أن عائلة الطيار السوري منشق حسن مرعي موجودة حاليا في إحدى الدول المجاورة لسوريا”.

و أكد المصدر الذي فضل عدم الإفصاح عن اسمه أن زوجة العقيد الطيار المنشق و أولاده الـ 5 خرجوا من سوريا تهريبا بمساعدة الجيش الحر، و بأنهم بأمان حاليا.

والعقيد الطيار حسن مرعي حمادة هو من الفرقة 20 اللواء 73 مطار خلخلة العسكري في السويداء ، وهو قائد سرب البحوث العلمية في مطار خلخلة ، وكان من الطيارين أصحاب الخبرة والمهارة وهو من أبناء محافظة إدلب، و هو من قرية ملس في ريف ادلب..

وكان الطيار السوري قد طلب اللجوء السياسي للأردن وتخلّص من شارته العسكرية قبل الخروج من الطائرة.

قضية عسكرية لها خصوصية

ومن جانبه كان وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية قد قال إن الحكومة لم تتلق أي اتصالات من السلطات السورية فيما يتعلق بانشقاق العقيد حسن مرعي الحمادة قائد الطائرة العسكرية السورية.

وقال المعايطة إن الحكومة الأردنية ستدرس طلب اللجوء الذي تقدم به العقيد حسن مرعي وتتخذ القرار المناسب، وأضاف أن الحكومة تتعامل مع هذه القضية ضمن السياسة الأردنية العامة تجاه الأزمة السورية ووفق المعايير والقوانين الدولية.

وأوضح المعايطة أن طلب الحمادة باللجوء السياسي له خصوصية كونها قضية عسكرية لضابط عسكري دخل البلاد بطائرته، مؤكداً أنهم يحتاجون إلى مزيد من التعامل الهادئ والحكمة في هذا الملف.

وجدد في ذات الوقت التزام الأردن بالقوانين الدولية والأبعاد الإنسانية بالإضافة إلى السياسية الأردنية تجاه الأزمة السورية.

وحول مصير الطائرة العسكرية وهي من طراز ميغ 21 روسية الصنع قال المعايطة إنه سيتم الإعلان عنه في حينه، موضحاً أن تفاصيل هذه القضية مربوطة بتشريعات وقوانين دولية.

هبوط إضطراري

إلى ذلك، أفاد مصدر حكومي أردني بأن طائرة حربية سورية هبطت اضطرارياً في قاعدة عسكرية جوية شمال المملكة الأردنية.

وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، إن “طائرة حربية سورية من طراز “ميغ 21″، روسية الصنع، هبطت اضطرارياً في قاعدة الملك حسين العسكرية الجوية في منطقة المفرق (شمال المملكة) قرب الحدود الأردنية السورية”، بحسب وكالة فرانس برس.

وفي دمشق، أعلن التلفزيون السوري الرسمي، نقلاً عن مصدر رسمي لم يكشف عنه في شريط إخباري عاجل، أن السلطات فقدت الاتصال مع طائرة حربية كانت في طلعة تدريبية.

وأضاف المصدر أن “الطائرة التي كان يقودها العقيد الطيار حسن مرعي الحمادة، كانت بالقرب من الحدود الجنوبية لسوريا، قبل فقدان الاتصال بها في تمام الساعة العاشرة و34 دقيقة” صباحاً بالتوقيت المحلي.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*