الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مظاهرات وأعمال عنف في صنعاء ومناطق متفرقة

مظاهرات وأعمال عنف في صنعاء ومناطق متفرقة

تشهد العاصمة اليمنية صنعاء ومناطق اخرى في اليمن مظاهرات للناشطين الذي رفضوا دعوة الحكومة للمشاركة في حوار وطني احتجاجا على بقاء اتباع الرئيس السابق في السلطة.

في الوقت نفسه تستمر اعمال العنف في مناطق متفرقة من اليمن، بينما قالت مصادر امنية انه تم القبض على احد المشتبه بمسؤوليتهم عن اغتيال قائد عسكري في الجنوب.

ونقل مراسل بي بي سي في صنعاء عبد الله غراب عن مصادر قبلية قولها ان المواجهات بين قوات الحرس الجمهوري المرابطة في قاعدة “الصمع” شمال العاصمة صنعاء وبين مسلحين قبليين تجددت ليل الخميس/الجمعة بعد تعرض مناطق قبلية آهلة بالسكان في أرحب وبني جرموز لقصف مدفعي أدى لإصابة عدد من المواطنين وتضرر عدة منازل.

كما ذكرت مصادر قبلية لبي بي سي ان ستة اشخاص قتلوا في مواجهات تجددت مساء الخميس بين الحوثيين ومسلحين قبليين في منطقة “عاهم” بمحافظة حجة غربي اليمن.

وفي عدن، جنوبي البلاد، قالت مصادر امنية يمنية لبي بي سي ان اجهزة الامن ألقت القبض على اسامي ديّان، احد ابرز عناصر القاعدة الذي وصفه المصدر بالخطر واحد المشتبهين بتدبير اغتيال قائد المنطقة العسكرية الجنوبية الاحد الماضي في عدن.

وفي محافظة ابين ذكرت مصادر طبية لبي بي سي ان ما لا يقل عن 11 شخصا لقوا مصرعهم جراء انفجار الغام في كل من جعار وزنجبار منذ تحريرهما من سيطرة القاعدة قبل اسبوعين.

وتستعد الحكومة اليمنية لتنفيذ برنامج متكامل لاعمار المدن التي دمرتها المواجهات العنيفة مع القاعدة في محافظة ابين.

وفي هذا الشأن اعلن مدير الوكالة الامريكية للتنمية الدولية راج شاه، الذي زار مدينة زنجبار الخميس، بصحبة السفير الامريكي في اليمن جيرالد فايرستاين ان الوكالة قررت تقديم 52 مليون دولار كمساعدة لاعادة اعمار المدن المتضررة من المواجهات مع القاعدة.

مظاهرات

يتظاهر الآلاف من اليمنيين اليوم في صنعاء و18 محافظة في جمعة “أهداف الثورة مرجعيتنا للحوار”.

وقالت اللجنة التنظيمية لما تعرف بالثورة الشعبية في اليمن ان حشود اليوم تأتي للتأكيد على استمرار ثورتهم حتى تحقق اهدافها.

واضافت ان شباب الساحات لن يشاركوا في الحوار من دون اكتمال هيكلة الجيش واقالة من تبقى من اقارب الرئيس السابق من المؤسسات العسكرية والامنية ورفضا لاشراك انصار الرئيس السابق في الحوار جنبا الى جنب مع شباب الانتفاضة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*