الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » 1000 تونسي موقوف على خلفية الفوضى

1000 تونسي موقوف على خلفية الفوضى

 ألقت قوات الأمن التونسية منذ بداية الشهر الحالي القبض على ما يزيد عن ألف شخص بالعاصمة التونسية وضواحيها على خلفية تجاوزات أمنية.

وأفادت مصادر أمنية أن 517 شخصا من بين الموقوفين مطلوب القبض عليهم في جرائم تتعلق بالسرقة وترويج المخدرات والإخلال بالأمن.

على صعيد آخر أحبطت قوات البحرية التونسية 24 عملية لاجتياز الحدود خلسة عبر البحر منذ بداية العام الحالي في إطار مكافحة الهجرة غير الشرعية.

ووفق إحصاءات رسمية فقد تورط في تلك العمليات 248 شخصا من جنسيات تونسية وافريقية على وجه الخصوص.

وكانت السلطات التونسية قد أحبطت طوال العام الماضي 283 عملية لاجتياز الحدود خلسة واعترضت سبيل أكثر من 7 آلاف مهاجر غير شرعي ، وفقا لوكالة الأنباء السعودية .

وكان أكثر من 140 سلفيًّا تم توقيفهم في تونس وتوجيه اتهامات إليهم في الهجمات التي استهدفت مراكز للشرطة وإحراق محكمة خلال تظاهرات في 11 و12 يونيو ضد رسومات مسيئة للإسلام.

ويرى مراقبون ومتابعون للأوضاع في تونس أن هناك جهات تحاول دفع تونس إلى الفتنة، مستفيدة من حالة التشنج الناجمة عن الاستحقاقات السياسية وصعود حركة النهضة ذات الخلفية الإسلامية عبر انتخابات 23 أكتوبر 2011، والخلافات الكبيرة بين التيار العلماني المتشدد والمغالي في عدائه للإسلام، وبين التيارات الإسلامية والسلفية منها بشكل خاص.

يشار إلى أن السلفيين في تونس يريدون دورًا أكبر للشريعة وهو ما يسبب قلقًا لدى التيار العلماني الذي يحذر من تقويض الديمقراطية الوليدة في البلاد.

ويؤكد السلفيون في الوقت نفسه أنهم يسعون للتغيير بطرق سلمية ولا يتحركون للصدام مع حزب النهضة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*