الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » القاعدة تفقد قيادي جزائري في مالي

القاعدة تفقد قيادي جزائري في مالي

 كشفت قناة تليفزيونية جزائرية أن مختار بلمختار القيادي في تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي قُتل أثناء اشتباكات بين التنظيم ومتمردين انفصاليين يقودهم الطوارق في مالي.

ونقلت قناة النهار يوم الخميس عن مصادر لم تكشف عنها تأكيدها وفاة بلمختار، وأكد أنيس رحماني مدير القناة أن كل مصادره تقول إن بلمختار قتل في الاشتباك، فيما أوضح مصدر أمني جزائري لرويترز أنه يحاول التحقق من مقتل بلمختار الذي كان يقود إحدى كتيبتين لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي في صحراء جنوب الجزائر على حدود مالي.

وقال المصدر “إن بلمختار من المعتقد انه لقي حتفه أثناء معركة قتل فيها 20 شخصا على الأقل مساء الأربعاء في بلدة جاو بشمال مالي حيث سيطر الإسلاميون على مقر الحركة الوطنية لتحرير أزواد، وأعلن الإسلاميون منذ ذلك الحين سيطرتهم على شمال مالي”، وأوضح رحماني أن بلمختار كان في المنطقة عندما اشتبك مع مجموعة تنتمي إلى الحركة الوطنية لتحرير أزواد.

وتعتقد السلطات الجزائرية أن بلمختار على صلة بعمليات خطف الأجانب التي وقعت في مناطق نائية في السنوات القليلة الماضية، وحكمت عليه محكمة جزائرية بالسجن مدى الحياة غيابيا فيما يتعلق بخطف عشرة من رجال الجمارك الجزائريين في 2007.

وكانت الخلافات قد نشبت بين الحركة الوطنية لتحرير أزواد التي يقودها الطوارق، وبين المسلحين الإسلاميين، الذين ساعدوها في السيطرة على ثلثي شمال مالي في ابريل نيسان إلا أن هدفهم هو تطبيق الشريعة الإسلامية، وعلى إثر تلك الخلافات، سادت الفوضى شمال مالي.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*