الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » ليبيا تعلن حالة الطواريء

ليبيا تعلن حالة الطواريء

بسبب أول انتخابات تشهدها البلاد عقب الثورة التي اطاحت بنظام معم القذافي, رفعت السلطات الليبية حالة التأهب الأمني إلى أقصى درجاته في البلاد، وفرضت السلطات الليبية حالة الطوارئ اعتباراً من اليوم وإلى حين انتهاء الانتخابات البرلمانية في السابع من الشهر الجاري. 

وتهدف الانتخابات الأولى من نوعها في أعقاب سقوط القذافي إلى انتخاب أعضاء الجمعية الوطنية التي تضم 200 عضو والتي من أبرز مهامها صياغة دستور جديد للبلاد, وفقا للعربية نت.

واقتحم محتجون مسلحون ممن يؤيدون إقامة إقليم فيدرالي شرق ليبيا الأحد مكتب المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في بنغازي وأحرقوا بطاقات وأدوات اقتراع خارجه.

وقال مراسل وكالة رويترز الإخبارية “إن نحو 300 شخص حملوا أجهزة كمبيوتر وصناديق بطاقات اقتراع من داخل المبنى وشرعوا في تحطيمها وهم يرددون شعارات مؤيدة للحكم الفيدرالي”.

ويأتي هذا الهجوم قبل أقل من أسبوع على إجراء أول انتخابات حرة في ليبيا منذ الحرب التي انتهت بالإطاحة بمعمر القذافي العام الماضي، لاختيار أعضاء جمعية تأسيسية ستضع مسودة الدستور وتشكيل الحكومة.

في سياق آخر، هدد عيسى عبد المجيد زعيم قبيلة التبو الليبية بمقاطعة أفراد قبيلته للانتخابات إن لم تسحب الحكومة دباباتها من مدينة الكفرة جنوبي البلاد حيث اندلعت اشتباكات دامية قتل فيها العشرات، مؤكدًا لوكالة “أسوشييتد برس” أن القوات الحكومية استخدمت “قوة قتالية مميتة” ضد مقاتلي التبو المشتبكين مع أفراد قبيلة عربية بمدينة الكفرة.

وكان سفير ليبيا في مصر ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية عبد المنعم الهوني قد حذر من خطورة استمرار تردي الوضع الأمني قبل أول انتخابات برلمانية، مؤكدًا أنه على المجلس الانتقالي القيام بدوره كاملاً في الحفاظ على وحدة واستقرار الأراضي الليبية، أو أن يستقيل فورًا إذا عجز عن وقف الاقتتال الداخلي واستعادة الأمن والاستقرار.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*