الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مجلس الأمن يؤخر التدخل العسكري في مالي

مجلس الأمن يؤخر التدخل العسكري في مالي

أعرب مجلس الامن الدولي عن تأييده للجهود السياسية التي تبذلها دول غرب افريقيا لوضع حد للاضطرابات في مالي لكنه لم يقرر دعم التدخل العسكري في الدولة التي يسيطر متشددون مرتبطون بتنظيم القاعدة على مساحة كبيرة من أراضيها.

وتسعى المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (ايكواس) لارسال قوة الى مالي تضم 3300 عنصر.

وقال دبلوماسي في الامم المتحدة لـ بي بي سي ان “مجلس الامن يريد مزيداً من التفاصيل قبل المصادقة على قرار ارسال (ايكواس) قوة الى مالي”، مضيفاً ان المجلس يريد مزيداً من المعلومات حول هذه القوة ومن امكانية تحقيق الاهداف المرجوة منها”.

وحذر قرار مجلس الامن الخميس الاسلاميين الذين دمروا اضرحة لاولياء مسلمين في تمبكتو من احتمال مثولهم امام المحكمة الجنائية الدولية. ويؤكد نص القرار ان هجمات مماثلة على التراث الثقافي او الديني “يمكن ان تشكل انتهاكات للقوانين الدولية”.

وسيطرت جماعة أنصار الدين وبعض حلفائها على تمبكتو هذا العام، وبسطت الجماعة نفوذها على ثلثي شمال مالي الصحراوي الذي يشمل مناطق جاو وكيدال وتمبوكتو حيث دمرت مواقع تاريخية ودينية في الايام القليلة الماضية.

وقال سندا ولد بو عمامة الناطق باسم انصار الدين لـ بي بي سي ان الشريعة الاسلامية لا تسمح ببناء قبور ارتفاعها اكثر من 15 سنتيمتراً.

وغرقت مالي في الفوضى بعد ان كانت تعتبر مثالا يحتذى للديمقراطية في افريقيا في مارس/ اذار عندما أطاح جنود بالرئيس مما ترك فراغا مكن متمردين من الطوارق في الشمال من الاستيلاء على نحو ثلثي البلاد

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*