الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الإفراج عن مرافق بن لادن من غوانتانامو

الإفراج عن مرافق بن لادن من غوانتانامو

رغم وعود الرئيس الأمريكي بإغلاقه واستمرار مأساة معتقليه حتى الآن, عاد إلى الخرطوم اليوم الأربعاء المواطن السوداني إبراهيم القوصي، إثر الإفراج عنه من قبل السلطات الأمريكية بعد فترة اعتقال في سجن جوانتنامو الأمريكي استمرت 14 عامًا.

وكان السفير فتح الرحمن علي محمد – مدير إدارة الشئون الأمريكية – والسفير حمز باعو – مدير إدارة الشئون القنصلية بوزارة الخارجية السودانية – ووالد القوصي وعدد من أفراد أسرته في استقباله في مطار الخرطوم، وقد تم نقله إلى الخرطوم بواسطة طائرة عسكرية تتبع لسلاح الجو الأمريكي.

وعمل القوصي سائقًا وطباخًا لزعيم تنظيم “القاعدة” الراحل أسامة بن لادن، وجاءت عودته إلى بلاده بعد جهود كبيرة بذلتها الحكومة السودانية مع الإدارة الأمريكية، وعبَّر في تصريح لدى عودته عن سعادته لعودته إلى أرض الوطن، وأنه سيظل وفيًّا لأهله ووطنه، ووصف ما تعرض له بأنه كان ظلمًا كبيرًا، معربًا عن شكره لحكومته وكل محبي الحرية على جهودهم التي بذلوها حتى تم إطلاق سراحه.

جدير بالذكر أن معتقلاً سودانيًّا آخر هو النور عثمان محمد مازال مسجونًا بجوانتناموا.

وأسقطت أمريكا اتهامات موجهة لمعتقل كويتي في جوانتانامو، وصرَّح مسؤول أمريكي بأن الولايات المتحدة والكويت تجريان محادثات بشأن إمكانية إعادة آخر مواطنين كويتيين محتجزين هناك إلى الكويت.

وأدان مجلس الأمة الكويتي استمرار سجن مواطنيه فايز الكندري وفوزي العودة في قاعدة جوانتانامو العسكرية الأمريكية في كوبا منذ أكثر من عشر سنوات.

وقالت وكالة الأنباء الكويتية: إن وفدًا كويتيًّا عقد محادثات مع مسؤولين أمريكيين بغرض إعادتهما.

ونقلت الوكالة عن السفير الكويتي في واشنطن سالم عبد الله جابر الصباح قوله: إن من المتوقع إجراء مزيد من المحادثات خلال الأسابيع القادمة.

وأكد مسؤول أمريكي رفيع أن وفدًا كويتيًّا زار واشنطن في الآونة الأخيرة لبحث هذه المسألة، ولكنه أشار إلى أن المحادثات ستكون طويلة وصعبة.

وأضاف المسؤول الذي تحدث شريطة عدم نشر اسمه: “يوجد عدد كبير من العقبات وهذه ستكون عملية طويلة وصعبة… ندرك أنهم يريدون عودتهما، وبسبب القيود القانونية ووجهة نظرنا بشأن هؤلاء الأشخاص ستكون تلك عملية طويلة وصعبة”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*