الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مصر : عفو بالجملة عن سجناء بمحكومية عسكرية

مصر : عفو بالجملة عن سجناء بمحكومية عسكرية

أصدر الرئيس المصري محمد مرسي قرارًا بالعفو عن 572 سجينا من المحكوم عليهم بأحكام من جانب القضاء العسكري كما قرر تخفيف الأحكام عن 16 من المحكوم عليهم بالمؤبد إلي سبع سنوات.

جاء ذلك على لسان المستشار محمود فوزي عضو الأمانة الفنية لبحث حالات المعتقلين والثوار في مؤتمر صحفي بمقر رئاسة الجمهورية عقدته اللجنة المشكلة لبحث أوضاع المعتقلين بعد أحداث ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011 وحتى تسليم السلطة في 30 يونيو  من عام 2012.

وقال فوزي إن اللجنة قامت بحصر أعداد المدنيين الصادر ضدهم أحكام منذ بداية الثورة كما بحثت حالات الثوار الذين صدرت ضدهم أحكام مشيرا إلي أنه تم التنسيق في هذا الصدد مع جميع الجهات المعنية والقضاء العسكري مشيدا بتعاون جميع هذه الجهات مع اللجنة.

وأكد أن القرار الذي أصدره الرئيس برقم 5 لسنة 2012 بتشكيل هذه اللجنة لبحث حالات المعتقلين برئاسة المستشار محمد المهدي هو من أول القرارات التي اصدرها الرئيس، ما يعد دلالة علي حرص الرئيس علي المواطن وان قراره بالعفو عن هذا العدد هو “رسالة تسامح ومصالحة الي الجميع فضلا عن توجيه رسالة الى المجتمع بالحفاظ علي التوازن المطلوب بعدم اطلاق الخطرين ومعتادي الاجرام” .

كما أمر مرسي بإنشاء لجنة أخرى لدراسة وضع المدنيين الذين يحاكمون حاليا أمام محاكم عسكرية حيث اعتقلت الشرطة العسكرية 11879 مصريا منذ بدء الثورة التي اطاحت الرئيس السابق حسني مبارك، وفق الأرقام التي اعلنتها اللجنة، وتم الافراج عن 9714 معتقلا منهم في اوقات سابقة.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان، قد دعت الرئيس مرسي إلى العفو عن “جميع المدنيين المدانين من المحاكم العسكرية”.

وقالت مسؤولة المنظمة للشرق الادنى وشمال إفريقيا سارا ليه ويتسون: “يجب ألا تجري محاكمة أي مدني أمام المحكمة العسكرية بمعزل عن الجريمة”.

لكن الرئيس المصري كان قد اشترط عدم ارتكاب السجناء المشمولين بالعفو جرائم جنائية واضحة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*