الجمعة , 2 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مصر تتهم إعلاميين بإثارة الفتن

مصر تتهم إعلاميين بإثارة الفتن

أمر النائب العام المصري بالتحقيق في بلاغ يتهم إعلاميين مصريين ذائعي الصيت بإثارة الفتن في البلاد والعمل لزعزعة الاستقرار والعمالة للكيان الصهيوني.

وقدم البلاغ من قبل المستشار القانوني لحركة إستقلال جامعة عين شمس, ومنسق رابطة قوص للعاملين بالتربية والتعليم, ضد توفيق عكاشة رئيس قناة الفراعين, ونهاوند العميرى المديرة التنفيذية لقناة الفراعين, والإعلامية هالة سرحان, وحياة الدرديرى مقدمة برنامج فى قناة الفراعين، ويتهمهم بإثارة الفتن في البلاد.

وأوضح البلاغ أن قناة الفراعين اتهمت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسة بالتزوير, واتهمت المجلس العسكري بعقد صفقه مع الإخوان المسلمين بأن يزوروا الانتخابات لصالح الدكتور مرسى مقابل الخروج الآمن للقوات المسلحة.

كما أشار البلاغ أن المشكو في حقهم اتهموا مسلمي قنا بمنع المسيحيين من الإدلاء بأصواتهم بالقوة وهو ما نفته تحريات الجهات المختصة كما أنهم أثاروا الفتنه بين سكان قنا وصوروهم على أنهم قبائل همجية وبربرية.

ونوه البلاغ أن قناة الفراعين يمتلكها “توفيق عكاشة” وهو أحد رجال الحزب الوطني المنحل، ومن مصلحته إشعال الفتنة بين الشعب المصري, كما أن نهاوند العميري المديرة التنفيذية للقناة تحمل جنسية الكيان الصهيوني، وهو كيان معاد لمصر.

وطالب البلاغ بالتحقيق الفوري مع المشكو في حقهم، واتخاذ اللازم ووقف بث قناة الفتنه “قناة الفراعين” ووقف هالة سرحان عن الظهور في برامج تثير الفتنة, وذلك حتى لا تشتعل الفتنة بين الشعوب بسبب الكذب الذي يروجون له، وفقا لبوابة الأهرام.

يذكر أن توفيق عكاشة كان قد حرض في حلقة له على قناة الفراعين قبل أيام، الصهاينة على الرئيس المصري محمد مرسي، ووصفهم بأنهم شعب محب للسلام يسمو إليه، وأن الرئيس مرسي لن يجعلهم يعيشون في سلام.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*