الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الأردن توقف متسللين للجهاد في سوريا

الأردن توقف متسللين للجهاد في سوريا

ألقت سلطات الأمن الأردنية القبض على 13 من عناصر التيار السلفي الجهادي أثناء محاولتهم التسلل إلى سوريا عبر الحدود بين البلدين؛ بغية الالتحاق بتنظيم “جبهة نصرة أهل الشام”.

وقالت مصادر بالتيار اليوم الأحد: “من أبرز المعتقلين الشيخ “أبو علاء عبيدات”، الذي يخضع حاليًا هو وباقي المعتقلين للتحقيق من قبل الأجهزة الأمنية”.

وكان التيار السلفي الجهادي بالأردن قد أقام عزاء الأسبوع الماضي في مدينة معان (250 كيلو مترًا جنوب عمان) بعد أن تلقى نبأ مقتل أحد عناصره ويدعى محمد المعاني (27 عامًا)، والذي كان يقاتل في سوريا في صفوف الثورة السورية، كذلك قضى قبل نحو ثلاثة أشهر منتسب آخر لتنظيم القاعدة يدعى حمزة المعاني في دمشق.

ومن المتوقع أن تباشر محكمة أمن الدولة الأردنية قريبًا محاكمة 6 متهمين من التيار السلفي الجهادي بتهمة القيام بأعمال لم تجزها الحكومة، من شأنها تعكير صفو علاقة المملكة وتعريضها لخطر أعمال عدائية مع دولة أجنبية، وفق لائحة الاتهام التي أصدرتها نيابة أمن الدولة.

وكانت الأجهزة الأمنية المختصة قد اعتقلت المتهمين الستة قبل نحو ثلاثة أشهر أثناء محاولتهم التسلل إلى سوريا للجهاد ضد النظام السوري، وبرفقتهم طبيب يدعى حسن ضيف الله حسن.

جدير بالذكر أن المجلس العسكري التابع للجيش السوري الحر في مدينة حلب أعلن حالة النفير العام، ودعا كافة عناصره إلى الالتحاق فورًا بالتزامن مع بدء ما أطلق عليها اسم عملية “حلب الشهباء” لتحرير حاضرة الشهباء.

وأعلن المجلس العسكري أيضًا أن معظم المناطق الموجودة في ريف حلب تم تحريرها وسيتم التحرك باتجاه حلب المدينة.

وقالت مصادر في الجيش الحر: إن كتائب تابعة له تمكنت من السيطرة على منطقتي طريق الباب والصاخور في حلب, وفقًا للعربية نت.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان: إن اشتباكات عنيفة تدور في أحياء سيف الدولة والجميلية والميرديان وقرب قسم شرطة الزبدية وبمحيط مبنى الهجرة والجوازات.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*