السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » جماعات الإرهاب على حدود تركيا .. قلق سياسي

جماعات الإرهاب على حدود تركيا .. قلق سياسي

أكد وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو اليوم الجمعة أن بلاده لن تتسامح إزاء وجود منظمات “إرهابية” مثل حزب العمال الكردستاني أو تنظيم القاعدة، قرب حدودها مع سوريا.

وقال أوغلو في مقابلة مع “قناة “24 التركية “سواء تعلق الأمر بمنظمة إرهابية تعلن أنها تمثل إخوتنا الأكراد مثل حزب العمال الكردستاني، أو منظمة إرهابية مثل القاعدة، فلن نسمح بأن تكون مثل هذه المنظمات على حدودنا”.

وأوضح الوزير التركي أن ذلك الأمر “لا علاقة له بالقناعات الدينية أو المذهبية”، مؤكدا أن تركيا تعتبر القاعدة وحزب العمال مصدر تهديد، “ولن نسمح بتشكل مثل هذه الأشياء على حدودنا”. غير أنه لم يقدم تفاصيل بشأن الإجراءات التي تعتزم تركيا تنفيذها لمنع انتشار هذه القوى على حدودها مع سوريا.

وتأتي تصريحات أوغلو في وقت اتهم فيه رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان مساء الأربعاء الماضي، النظام السوري بأنه “عهد” بخمس مناطق في شمال سوريا لحزب العمال وفرعه السوري حزب الاتحاد الديمقراطي، مما اعتبره عملا عدائيا تجاه تركيا.

وفي المقابل ذكر أوغلو أن تركيا لا تعتبر بأي حال أكراد سوريا “تهديدا أو مصدر توتر” وأن “موقفها المبدئي منذ زمن بعيد هو منح الأكراد (السوريين) حقوقهم الأساسية”.

ويقاتل حزب العمال الكردستاني منذ العام 1984 السلطات التركية في نزاع خلف أكثر من 45 ألف قتيل، بحسب الجيش التركي. ويقدر عدد الأكراد في تركيا بنحو 15 مليون نسمة من أصل 73 مليون تركي.

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*