الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الطيران الحربي اليمني يستهدف مناطق القاعدة

الطيران الحربي اليمني يستهدف مناطق القاعدة

 نفَّذ الطيران الحربي اليمني اليوم الثلاثاء غارات استهدفت مناطق تجمعات العناصر المسلحة في جنوب البلاد، حيث حلق الطيران في سماء المدن والقرى المتاخمة لمحافظتي “إب وأبين”، ومناطق زنجبار وشقرة وجعار “على ارتفاع منخفض، وذلك ضمن الحملة التي تشنها قوات الجيش واللجان الشعبية المفتوحة ضد تنظيم القاعدة.

وقال مصدر عسكري يمني في تصريح له اليوم: “عدد كبير من المسلحين ينتمون لتنظيم القاعدة يتجمعون في مناطق بمديريتي السدة والنادرة بمحافظة إب”.

وأضاف: “المسلحون يجوبون الطرقات بين القرى وهم محملون بالأسلحة الرشاشة والآلية وقاذفات الـ”آر بي جي” دون أن يعترضهم أحد”.

وحذَّر المصدر من تزايد عدد المجاميع المسلحة الوافدة إلى المنطقة من مناطق رداع والضالع واتخاذ مديريتي السدة والنادرة مركزًا للتجمع والتدريب والانتشار لتنفيذ هجمات مستقبلاً.

وأكد أن المنطقة وما تتمتع به من تضاريس جبلية قد تصبح ملاذًا آمنًا للمسلحين ومكانًا بديلاً لمناطق أبين ورداع تمهيدًا للانطلاق إلى “عدن”، أو “تعز”، لما يتمتعان به من تضاريس وكونهما منافذ على بحر العرب والبحر الأحمر.

وكانت تقارير أمنية واستخباراتية يمنية قد رصدت عناصر مسلحة وتعزيزات من عناصر (أنصار الشريعة) المرتبطة بتنظيم القاعدة بحوزتهم أسلحة مختلفة قدموا بها من محافظتي شبوة ومأرب عبر الطريق الساحلي إلى مديرية المحفد بمحافظة أبين، في محاولة لتوسيع نشاطهم في مديريات المحفد والوضيع ومودية، تمهيدًا لإقامة معسكرات تدريب في عدد من الأودية بمديرية المحفد.

جدير بالذكر أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي كان قد أصدر تعليمات لوزيري الداخلية والدفاع ولرئيس جهاز الأمن القومي بتكثيف عمليات تعقب مقاتلي القاعدة ووضع خطة لإنهاء وجود التنظيم في البلاد عبر تطهير المناطق التي يعتقد أنها تمثل ملاجئ آمنة للفارين من قيادات ومقاتلي القاعدة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*