السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » جندي روسي يقتل زملائه في داغستان

جندي روسي يقتل زملائه في داغستان

في حادثة جديدة, قتل جندي روسي ثمانية من زملائه في موقع حدودي بإقليم داغستان بجنوب البلاد.

وقالت وكالة أنباء انترفاكس إن جنديا من حرس الحدود الروسي قتل ثمانية من زملائه يوم الثلاثاء في إطلاق للنار في موقع حدودي بإقليم داغستان بجنوب البلاد.

وكان ضابط روسي برتبة مقدم قد قتل إثر تعرض شاحنة تابعة للجيش لهجوم من قبل مقاتلي المقاومة في إقليم خساو يورت بجمهورية داغستان في جنوب روسيا.

وذكرت قناة “روسيا اليوم” أن مسلحين هاجموا شاحنة “كاماز” للجيش الروسي في إقليم خساو يورت بداغستان؛ ما أسفر عن مقتل مقدم وجرح مجند كان يقود الشاحنة.

ونقلت القناة عن شهود عيان أن منفذي الهجوم كانوا يستقلون سيارة من نوع “لادا” وتمكنوا من الفرار.

وبدأت السلطات الروسية عملية خاصة لاعتراض المسلحين.

وتشهد مناطق شمال القوقاز توترات مستمرة، وتقول سلطات الاحتلال الروسية إن 12 جماعة مسلحة مؤلفة من 300 شخص تنشط في داغستان وحدها.

وكانت السلطات الروسية قد نقلت مؤخرًا 20 ألفا من قواتها من الشيشان إلى داغستان لمواجهة تزايد الهجمات العسكرية والتفجيرات.

وتشهد جمهورية الشيشان -وهي جزء من منطقة القوقاز- هجمات مستمرة تستهدف الشرطة ومسئولين حكوميين في شمال القوقاز عقب انتهاء الحرب الشيشانية الأولى “1994- 1996” بتوقيع اتفاق روسي شيشاني في عام 1997 حضره رئيس هيئة الأركان الشيشانية أصلان مسخادوف، ويقضي الاتفاق بانسحاب القوات الروسية من البلاد، وتجميد إعلان الجمهورية حتى عام 2001 كآخر موعد للتوصل إلى الوضع المستقبلي للعلاقة بين الروس والشيشان.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*