الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اعتقال زعيم جماعة ( عسكر جنقوي ) الباكستانية

اعتقال زعيم جماعة ( عسكر جنقوي ) الباكستانية

اعتقلت السلطات الباكستانية مساء الخميس زعيم جماعة عسكر جنقوي السنية التي تتهمها السلطات بتنفيذ عدة هجمات ضد الشيعة.

وقالت الناطقة باسم الشرطة المحلية نبيلة غضنفر: “إن مالك اسحق اعتقل في لاهور (شرق) عند عودته من العمرة في مكة المكرمة”.

ووصل مالك اسحق صباح اليوم الجمعة في شاحنة مصفحة وسط إجراءات أمنية مشددة إلى محكمة في لاهور، لحضور الجلسة الأولى حول اعتقاله، وقد أمر القاضي بحبسه 14 يوما، وتم نقله إلى سجن كوت لاخبات، وفقا للمسئول الكبير في الشرطة إعجاز شافع دوغار.

وأكد لياقت علي المسئول في الشرطة المحلية أم مالك اسحق متهم خصوصا “بإلقاء خطبة تحريضية تدعو إلى الكراهية بين الطوائف” خلال تجمع في لاهور في 19 أغسطس، حسبما نقلت وكالة فرانس برس.

من جانبه أكد أحمد لوديانفي أحد مساعدي إسحق أنهم سيستخدمون كل الوسائل القانونية الممكنة لضمان إطلاق سراحه، لأن توقيفه “ظالم” ويشكل “انتهاكا” للحقوق الأساسية.

وكان الرئيس الأفغاني حميد كرزاي قد حمَّل جماعة عسكر جنقوي مسؤولية تفجير استهدف في نهاية ديسمبر الماضي ضريحا في كابول وأسفر عن مقتل 55 شخصا وطالب باكستان بمحاسبة المسئولين عن الهجوم، إلا أن وزارة الخارجية الباكستانية أكدت أنها منظمة محظورة.

وتصنف الحكومة الباكستانية حركة “عسكر جنقوي” بأنها واحدة من الجماعات السنية الأكثر تطرفا وعنفا في البلاد وهي مرتبطة إلى حد ما بحركة طالبان الباكستانية المتحالفة مع تنظيم القاعدة، وهي محظورة في باكستان قبل أكثر من عشر سنوات، حيث أنها متهمة بقتل مئات من الشيعة منذ ظهورها مطلع التسعينات، وسجن مالك اسحق في 1997 لتورطه في عدد من عمليات قتل باكستانيين شيعة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*