السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » محاصرة واقتحام السفارة الأمريكية في القاهرة

محاصرة واقتحام السفارة الأمريكية في القاهرة

تسلق متظاهرون أسوار السفارة الأمريكية في القاهرة، مساء اليوم الثلاثاء، وأنزل بعضهم العلم الأمريكي خلال احتجاج على ما قالوا إنه فيلم ينتج في الولايات المتحدة يسيء إلى النبي محمد، وسط غياب للقوات الأمنية المصرية المكلفة بحماية السفارة.

وحاول المحتجون رفع راية سوداء محل العلم، واعتلى نحو 20 محتجاً السور الخارجي للسفارة التي تجمع حولها زهاء 2000 محتج، قبل أن يتمكن الجيش المصري من الانتشار حول السفارة الأمريكية، بمساندة تعزيزات من الداخلية لتأمينها بعد اقتحامها.

يذكر أن تلك هي المرة الأولى التي يتمكن فيها محتجون من الصعود فوق سور السفارة الأمريكية، بعد نزع الأسوار الحديدية التي كانت تمنع المرور بالشوارع المحيطة بالسفارة. 

وتمكن بعض المتظاهرين الذين بلغ عددهم المئات وينتمي أغلبهم للتيار الإسلامي من الدخول داخل مبنى السفارة. 

وتعالت هتافات المتظاهرين “بالروح بالدم نفديك يا إسلام”، وقد نزعوا العلم الأمريكي وسط صيحات “الله أكبر”. 

كما أرسلت أجهزة الأمن بالقاهرة تعزيزات أمنية مكثفة تضم سيارات أمن مركزي إلى محيط مبنى السفارة بعد أن نظم نحو 4 آلاف شخص من السلفيين والألتراس وقفة احتجاجية أمام مقر السفارة، وذلك احتجاجاً على عرض الفيلم الأمريكي الذي يتضمن عبارات مسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم.

استنكار السفارة الأمريكية

وكانت “الجبهة السلفية ” دعت إلى تظاهرة كبيرة مساء اليوم الثلاثاء 11-9- 2012أمام السفارة الأمريكية بالقاهرة احتجاجاً على الفيلم المسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم والذي سينتجه مجموعة من “أقباط المهجر” بالتعاون مع القس الأمريكي المتطرف تيري جونز.

وأكد د. خالد سعيد، المتحدث باسم الجبهة في تصريح على صفحة الجبهة “إن مسؤول الاتصال السياسي بالسفارة الأمريكية اتصل به”، قائلاً “إن الحكومة الأمريكية ترفض أي إساءة لأي دين وبالذات الدين الإسلامي، وإن من فعلوا هذه الإساءات إنما يعبرون عن أنفسهم ولا يعبرون عن سياسة الدولة ولكن القانون الأمريكي به باب يكفل لهم الحرية التعبير لذلك لا تستطيع الحكومة الأمريكية التطرق لهم أو معاقبتهم”.

وأرسلت السفارة الأمريكية بياناً إلى “الجبهة السلفية” أكدت فيه أن الولايات المتحدة في القاهرة تدين استمرار محاولات بعض الأفراد المُضَلَّلين لإيذاء مشاعر المسلمين الدينية، كما تدين محاولات الإساءة للمؤمنين من جميع الأديان. 

وكان ائتلاف “صوت الحكمة” وحزب النور والدعوة السلفية والتيار الإسلامي العام، قد أعلن في وقت سابق عن تظاهرة كبيرة مساء اليوم الثلاثاء أمام مقر السفارة الأمريكية بالقاهرة، للتنديد بالفيلم المسيء للرسول محمد. وطالب المتظاهرون بمحاكمة القس المتطرف تيري جونز ووقف عرض الفيلم.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*