السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » إرهابيو سيناء يعودون مجددا

إرهابيو سيناء يعودون مجددا

قالت مصادر في معسكر القوة متعددة الجنسيات بسيناء إن اثنين من أفراد القوة أصيبوا بجروح في اشتباك بالرصاص مع مسلحين اقتحموا المعسكر الجمعة.

وقال مصدر إن دافع المسلحين لاقتحام المعسكر هو فيما يبدو التنديد بالفيلم الذي أنتج في الولايات المتحدة ويسيء للنبي محمد.

وأضاف أن أفراد القوة يحاولون إخراج المسلحين من المعسكر الذي يشرف جنوده على تطبيق معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية التي وقعت عام 1979.

وقال شهود إن المسلحين أشعلوا النار في إطارات السيارات أمام المعسكر قبل اقتحامه وقطعوا الطريق الذي يؤدي إليه.

ويوجد المعسكر جنوبي مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.

وقال متحدث باسم الجيش ان مصر واسرائيل تنسقان بشأن أكبر حملة أمنية للقوات المصرية في عقود ضد متشددين في سيناء قتل فيها 32 شخصا، وذلك في أول تصريح واضح عن اتصالات بين الجانبين.

وتخشى اسرائيل من وجود متشددين اسلاميين ربما لهم صلة بتنظيم القاعدة، اقاموا موطئ قدم في المنطقة الحدودية بسيناء منذ الاطاحة بالرئيس حسني مبارك.

وعبر مسؤولون اسرائيليون في تصريحات غير رسمية عن قلقهم بشأن المعدات العسكرية الثقيلة التي ترسل الى سيناء، والتي تخضع لقيود تتعلق بنشر اسلحة بموجب معاهدة السلام التي وقعها البلدان في 1979.

وقال العقيد أحمد محمد علي في مؤتمر صحفي في القاهرة “إن 32 عنصرا اجراميا قتلوا، وألقي القبض على 38 مشتبها بهم من بينهم اشخاص غير مصريين اثناء العملية التي بدأت في السابع من اغسطس/اب”.

واضاف قائلا “هناك تنسيق مصري مع الجانب الاسرائيلي بشأن وجود قوات عسكرية مصرية، وهم يعلمون ذلك”.

وبدأت الحملة بعد مقتل 16 جنديا من حرس الحدود المصري في الخامس من اغسطس في أسوأ هجوم منذ حرب 1973 بين مصر واسرائيل.

وتشكو قبائل البدو في المنطقة منذ فترة طويلة من الاهمال من جانب الحكومة المركزية.

وارسلت مصر مئات الجنود ودبابات وعربات مدرعة وطائرات هليكوبتر الى سيناء في عملية مشتركة مع الشرطة لمداهمة مخابئ المتشددين والقاء القبض على المشتبه بهم وضبط الاسلحة.

وتستعمل الانفاق أيضا في تهريب أسلحة، وقال مسؤول امني رفيع”انه تم ضبط اسلحة وصواريخ وقذائف آر. بي. جي. وبنادق آلية”.

وانتشرت الفوضى في سيناء منذ الاطاحة بمبارك في انتفاضة شعبية مع قيام متشددين اسلاميين بتصعيد هجماتهم على قوات الامن المصرية والحدود الاسرائيلية، وتعهد الرئيس المصري الجديد محمد مرسي باستعادة النظام.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*