الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الغنوشي يبدأ معركة مع ( الجهاديين )

الغنوشي يبدأ معركة مع ( الجهاديين )

أعلن رئيس “حزب النهضة” الإسلامي راشد الغنوشي أن السلفيين الجهاديين يشكلون “خطرًا” على تونس وأنه يجب على الدولة التونسية أن تعتمد الحزم بعد الهجوم على السفارة الأمريكية.

وقال الغنوشي، في مقابلة مع وكالة “فرانس برس”: “في كل مرة تتجاوز فيها أحزاب أو مجموعات بطريقة واضحة الحرية، يجب اعتماد الحزم والإصرار على فرض النظام”. 

وأضاف: “هؤلاء الناس يشكلون خطرًا ليس فقط على “النهضة”، وإنما على الحريات العامة في البلاد وعلى أمنها، ولذلك نواجه جميعنا هذه المجموعات لكن بطرق تحترم القانون”.

من جهة أخرى، رفض الغنوشي الاتهامات الموجهة إلى الحكومة التونسية بالتراخي لانها لم تعتقل قائدًا جهاديًا يدعى أبو عياض تشتبه السلطات في أنه يقف وراء الهجوم في 14 سبتمبر على سفارة الولايات المتحدة ومدرسة أمريكية.

وكان سيف الله بن حسين، المكنى أبو عياض، قائد مجموعة “أنصار الشريعة” في تونس، خطب بعد ظهر الاثنين في مسجد الفتح، في قلب العاصمة، محاطًا بأنصاره، وغادر إثر ذلك المكان على رغم حضور قوات الأمن بكثافة مع بداية خطبته.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*