الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » شباب ( تندوف ) مشحونون بهاجس الحرب مع المغرب

شباب ( تندوف ) مشحونون بهاجس الحرب مع المغرب

كشفت دراسة أجراها الجناح الشبابي لجبهة البوليساريو، في الآونة الأخيرة، أن 85 بالمائة من الشباب “االانفصاليين” تحدوهم رغبةٌ في التراجع عن وقف إطلاق النار مع المغرب والعودة إلى الحرب، وذلك بعدما سئموا عملية السلام التي ترعاها منظمة الأمم المتحدة بين جبهة البوليساريو والمغرب.

وأضاف موقع “أل أفريكا”، الناشر لنتائج الدراسة، أن “عملية السلام دامت حوالي عشرين عاماً ولم تؤد إلى حصول اختراقات في صفوف الصحراويين المطالبين بتنظيم استفتاء وعدتهم به الأمم المتحدة”.. والمنظمة الأممية لم تستطع، حسب الصحفي “الصحراوي” سلامة محمد، “أن تتحمل مسؤولياتها. فيما وصف المتحدث ذاته المفاوضات الحالية بـ”عديمة الجدوى”، مضيفاً أنها لم تسهمْ إلا في إطالة أمد معاناة صحراويي المخيمات.

وأضاف سلامة ضمن تصريحه لذات المصدر، وهو المنبر المنحاز لطروحات الانفصاليين، أن شباب المخيمات “واعون بالآثار المدمرة للحرب لكن لا شيء لديهم حتى يهابوا الخسارة، هم محبطون من حالة الجمود التي ليست بحالة سلام ولا هي حالة حرب”، داعيا إلى “انتفاضة سلمية” و”تعزيز قدرة جيش البوليساريو”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*