الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مظاهرة في الكويت تتحول إلى فوضى

مظاهرة في الكويت تتحول إلى فوضى

في ذكرى اليوم العالمي المسمى «لا للعنف» كان بعض العنف المتبادل حاضرا خلال المظاهرة التي نظمها «البدون» عصر أمس في منطقة تيماء، فقد شهدت الساحة تبادلا باطلاق القنابل الصوتية والدخانية والمسيلة للدموع من قبل القوات الخاصة، وبقذف الزجاجات والحجارة من قبل «البدون». مما ادى الى اصابة عسكري باصابات بليغة والبقية باصابات عادية.

وكان «البدون» قد تنادوا في الايام القليلة الماضية للتظاهر في تيماء عصر امس بمناسبة اليوم العالمي الذي اطلق عليه «لا للعنف» وعليه استعدت الاجهزة الامنية المعنية لمواجهة هذه المظاهرات والتجمعات وتم ابلاغ المتظاهرين الذين خرجوا بعد صلاة العصر بضرورة فض هذا التجمع المخالف لكنهم لم يأبهوا لهذه التعليمات واستمروا في السير الى احدى الساحات مستمعين الى عدد من المحرضين الذين كانوا يقودنهم وكانوا يطلقون هتافات (شبي شبي يا تيماء) ويسقط صالح الفضالة و(نريد الجنسية).

تعامل الأمن معهم

وعندما بلغ عددهم قرابة الـ700 أعطيت التعليمات للقوات الخاصة والأمن بالتعامل معهم بعد تجاوزهم لكافة القوانين والتعليمات وجرى إطلاق القنابل الصوتية والدخانية ومسيل الدموع عليهم وكان ردهم قذف الزجاجات والحجارة على رجال الأمن وأصابوا ثلاثة منهم وكسروا احدى الدوريات واستمروا في احداث الفوضى بإشعالهم حاويات القمامة ورفض الأوامر إلا أن التعامل المشدد معهم جعلهم يتفرقون عند آذان المغرب وأصبحت العملية (كر وفر)، هذا وقد منع رجال الأمن والعلاقات العامة تغطية قناتي «الجزيرة» و«العربية» وبعض القنوات الأجنبية وسمحوا للقنوات المحلية فقط واستمر رجال الأمن بإغلاق الطرق المؤدية للساحة التي تجمهروا فيها ومراقبة الأهداف المشبوهة التي تخرج وتختفي فيما جرى إسعاف رجال القوات الخاصة المصابين من جراء القاء الحجارة والزجاجات عليهم.

وعلمت «الوطن» أنه جرى القبض على عدد منهم يتراوح ما بين 50 إلى 70 متهماً لمقاومتهم رجال الأمن وإحداث الفوضى.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*