الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » القاعدة تخسر خمسة من عناصرها في اليمن

القاعدة تخسر خمسة من عناصرها في اليمن

أفاد شهود عيان أن الغارة استهدفت سيارتين يستقلهما عناصر من أنصار الشريعة, بنحو ستة صواريخ في منطقة صدربارس (جنوباً). 

وقال الزعيم الموجود في المنطقة إن الحصيلة الأولية للغارة هي 5 قتلى من “أنصار الشريعة”، وهو الاسم الذي تتخذه القاعدة جنوبي اليمن، حسب ما ذكرت وكالة أنباء “فرانس برس”.

وذكر الزعيم القبلي أن أربع مركبات تابعة للقاعدة سارعت للانتشار في المنطقة، وقد “نصبت نقطة تفتيش على الطريق بين الصعيد وعتق” عاصمة المحافظة.

وتندرج هذه الغارة الجديدة في سياق ازدياد وتيرة الغارات التي تنفذها طائرات من دون طيار ضد أهداف للقاعدة في اليمن.

وشن الجيش اليمني حملة واسعة النطاق في مايو الماضي، وتمكن من طرد التنظيم من معظم المدن التي سيطر عليها، خصوصاً في محافظة أبين الجنوبية.

وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أقر للمرة الأولى في تصريحات نقلتها صحيفة واشنطن بوست الأمريكية في 29 سبتمبر/أيلول باستخدام الطائرات الأمريكية من دون طيار في الحرب على القاعدة في بلاده.

وقال هادي إنه يوافق شخصياً على الغارات التي تشنها هذه الطائرات، مشيداً بقوة بأداء هذه الأسلحة المتطورة التي سمحت على حد قوله بتجريد القاعدة من المكتسبات التي حققتها على الأرض.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*