الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » سماحة المفتي يدعو إلى الصدق والإخلاص والأمانة

سماحة المفتي يدعو إلى الصدق والإخلاص والأمانة

وجَّه مفتي عام السعودية الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ تحذيرًا من إفشاء أسرار الدولة وتسريب المعلومات إلى الخارج.

وقال مفتي السعودية: “إفشاء أسرار الدولة وتسريب المعلومات إلى دول أخرى خيانة للوطن وغش للأمانة”.

وقال آل الشيخ مخاطبًا الإعلاميين: “عليكم بالصدق في طرح القضايا ومناقشتها والكتابة بالأمانة ولزوم الصدق، والحذر من الكذب والافتراء، وكذلك الصدق في الوطنية التي تحمل على حماية وطن الإسلام”، محذرًا من التواطؤ مع أي عدو، مؤكدًا أن ذلك خيانة.

وحذر المفتي العام في تصريحات نشرت اليوم المسلمين عامة والإعلاميين خاصة من تفشي ظاهرة الكذب، مشيرًا إلى أنه علامة من علامات النفاق، ووصف المفتي العام الثناء على المسئولين وذمهم وشتمهم من ورائهم بأنه “نفاق” و”اعتداء”.

وطالب المفتي العام في الوقت نفسه المحققين بالصدق ولزوم الأمانة، والأطباء بالصدق مع المرضى والحذر من الرشوة وتغليب المصلحة الخاصة بتخصيص التعامل مع صيدليات بعينها للحصول على مقابل من وراء ذلك. 

ودعا كذلك المقاولين بالصدق في المواصفات وأداء الأعمال الموكلة إليهم والتمسك بالأمانة الملقاة على أعناقهم، داعيًا الجميع للصدق في الدعاء والتعامل مع الزوجة والأبناء والطلاب والبيع والشراء والجيران والشهادة، محذرًا من شهادة الزور.

إلى ذلك حذر مفتي السعودية من خداع المرضى باسم الرقية، وقال: “بعض الرقاة إذا أتاه مريض كذبوا عليه وقالوا: نحن نعلم من أصابك بالعين أو السحر ويحتاج ذلك أن نقرأ عليك”.

وأضاف: “كل ذلك من المغالطة وابتزاز الناس واستغلال قلة حيلتهم”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*