الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تونس تحبس قيادي من أنصار الشريعة بتهمة التحريض

تونس تحبس قيادي من أنصار الشريعة بتهمة التحريض

أعلن محامون أن محكمة تونسية قضت يوم أمس الأربعاء، بسجن أبو أيوب القيادى البارز فى تنظيم أنصار الشريعة لمدة عام بتهمة التحريض على مهاجمة السفارة الأمريكية الشهر الماضى.

ويعتبر هذا الحكم هو أول حكم فى هذه القضية التى اعتبرت اختبارًا للعلاقات مع واشنطن.

وهاجم أشخاص الشهر الماضى مقر السفارة الأمريكية فى تونس احتجاجًا على فيلم يسىء إلى الإسلام أنتج فى الولايات المتحدة، وخلف الهجوم أربعة قتلى وعشرات الجرحى.

وعقب الهجوم اعتقلت السلطات التونسية 144 سلفيًا من بينهم أبو أيوب.

وقال رفيق الغاق محامى أبو أيوب: “القاضى قرر سجنه عاما بتهمة التحريض على العنف.. هذا القرار جائر وفيه عدة إخلالات شكلية، سنذهب للاستئناف”.

ورأى المراقبون أن إدانة أبو أيوب هى الأولى فيما يتصل بالهجوم على السفارة الأمريكية ومن المرجح أن ترضى واشنطن التى طلبت الشهر الماضى من تونس تقديم مهاجمى سفارتها إلى القضاء لكنها تعهدت بمواصلة دعم الانتقال الديمقراطى فى تونس.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*