الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » عناصر القاعدة في اليمن هدف صعب على الطائرات الأمريكية

عناصر القاعدة في اليمن هدف صعب على الطائرات الأمريكية

ذكرت مصادر قبلية يمنية أن ثلاثة أشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة قتلوا اليوم الأحد في غارات شنتها طائرات أميركية من دون طيار على شمال اليمن.

وأوضح مصدر قبلي أن “ثلاثة عناصر من القاعدة قتلوا في ثلاث غارات طائرات من دون طيار في محافظة صعدة”، مضيفا أن الغارات “استهدفت (منطقة) وادي آل أبو جبارة” التي تبعد 250 كلم شمال صنعاء والمعروفة بأنها من معاقل التنظيم.

كما أعلن مصدر آخر ردا على استفسار بهذا الخصوص أن حصيلة الضحايا هذه “مؤقتة” لأن الغارات استهدفت ثلاث مناطق مختلفة في صعدة التي تعتبر أيضا معقلا للتمرد الحوثي.

وأضاف المصدر أن “الحوثيين يبدون تذمرا منذ قرابة ثلاثة أو أربعة أشهر بسبب تحليق طائرات أميركية من دون طيار فوق مناطقهم”. كما أكد “أنها المرة الأولى التي تشن فيها طائرات من دون طيار غارة في محافظة صعدة”.

وتشن الولايات المتحدة -الجهة الوحيدة التي لديها طائرات من هذا النوع- غارات منذ أشهر عدة تستهدف تنظيم “قاعدة الجهاد في جزيرة العرب” في جنوب اليمن وجنوبه الشرقي.

وأقر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في أواخر سبتمبر/أيلول الماضي بأهمية الدعم العسكري الأميركي عبر “استخدام طائرات من دون طيار تسمح بالاستهداف دون هامش من الخطأ”.

وكانت القاعدة استغلت ضعف السلطة المركزية خلال الانتفاضة الشعبية التي أفضت إلى تنحي الرئيس المخلوع  علي عبد الله صالح لتعزيز سيطرتها على شرق البلاد وجنوبها.

وبعد طردهم من محافظة أبين في يونيو/حزيران الماضي، تحصن مقاتلو التنظيم في المناطق الجبلية في جنوب اليمن وشرقه، وكثفوا هجماتهم على مسؤولين أمنيين في هذه المنطقة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*