الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الجيش المصري يعود بقوة إلى سيناء

الجيش المصري يعود بقوة إلى سيناء

أعلن المتحدث العسكري باسم الجيش المصري أن عناصر القوات المسلحة، بدأت في إعادة الانتشار في شمال سيناء، بعد الهجوم الذي أدى إلى مقتل ثلاثة جنود من الشرطة عصر السبت.

وقال المتحدث العسكري: “الموقف الأمني فى سيناء الآن.. وقفة احتجاجية نظمها أفراد ومجندو الشرطة أمام مديرية أمن شمال سيناء، احتجاجاً على استشهاد “٣” منهم صباح اليوم واستمرار استهدافهم من قبل العناصر المسلحة وجارٍ التفاوض معهم بواسطة مدير أمن شمال سيناء لعودتهم إلى عملهم بالأقسام”.

وأضاف في تصريح كتبه على صفحته الرسمية بموقع “فيس بوك” منذ قليل، أن القوات المسلحة قررت إعادة الانتشار، وتعزيز الإجراءات الأمنية بأقسام الشرطة، لمنع استهدافها من قبل العناصر المسلحة، ولتنشيط أعمال الكمائن الأمنية الثابتة والمتحركة.

وقال: “بالتوازي مع ذلك تقوم عناصر بدوية بقطع عدد من الطرق الرئيسية وذلك للمطالبة بإسقاط الأحكام الغيابية المدنية التي صدرت بحق عدد منهم قبل ثورة يناير، ومن المنتظر البدء فى جلسات إعادة المحاكمة اعتبارًا من الغد ٤ نوفمبر ٢٠١٢”.

وكان ثلاثة من عناصر الشرطة المصرية قد قتلوا عصر السبت، في مدينة العريش بمنطقة جسر الوادى عندما باغت مسلحون يستقلون سيارة خاصة الدورية الشرطية، وأطلقوا عليها الرصاص بغزارة، وقد لقي اثنين من الجنود مصرعهما في الحال، بينما بقي الثالث مصرعه، أثناء نقله للعلاج بالمستشفى العام بالمدينة، وتم نقل أحد المصابين للقاهرة إلى مستشفى بالقاهرة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*