الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الشيخ المغراوي : تاريخنا الدعوي خالٍ من الإرهاب

الشيخ المغراوي : تاريخنا الدعوي خالٍ من الإرهاب

اعتبر الشيخ عبد الرحمن المغراوي، رئيس جمعية الدعوة إلى القرآن والسنة بمراكش، في ردٍّ له علَى نعتِ محمد المهدي الكنسوسي، عضو حزب الأصالة والمعاصرة له بـ”الإرهابي” خلال جلسة مناقشة المشروع المالي بمجلس النواب أمس الأربعاء، (اعتبر) كلامَ الكنسوسي تهمة خطيرة بنيتْ على الكذب والبهتان، قائلاً إن كل من له معرفة به وبنشاطه الدعوي، يعلم موقفهُ الثابت والصارم من الإرهاب و أسبابه؛ كمَا هو مسجلٌ في مئات المحاضرات والكتابات والمواقف، إلى حد أن صار ذلكَ سببا لرميه بالعمالة وخدمة الأجهزة الأمنية” يستطردُ المغراوي.

وفي سياق اتهام عضو حزب الجرار للشيخ المغراوي بقيادة حزبٍ إرهابي يسعَى إلى القضاء على السياحة بمراكش، ذهبَ المغراوي في بلاغ توصلت به هسبريس، إلى أن تاريخه الدعوي، الذي يتجاوز خمسة عقود، خالٍ من كلٍّ تورطٍ من شأنه أن يسفر عنْ زعزعة الأمن والاستقرار ونشر الإرهاب والفوضى والمس بمصالح البلد؛ مؤكداً أن المحافظة على الأمن والاستقرار مقصدٌ شرعيٌّ ووطنيٌّ يخدمه بدافع ديني، عاملاً على رفعِ درجة الوعي به لدى كل من يتواصل معه.

المغراوي ذكَّر في البلاغ ذاته، بمواقفه المعبر عنها مما أسماهُ “المحطات السلبية والمؤسفة، التي تعرض فيها المغرب “لضربة الإرهاب”، إلى جانبِ الإنكار الشرعي والتمسك الوطني بسلامة البلد من ” الخطر الفاجر”؛ مستشهداً في النطاق عينه، بإصدارٍ بيانٍ مطولٍ صبيحة أحداث 16 ماي، لأجل استنكار ” الأعمال الإجرامية”، وحين تعرضت مقهى أركانة لهجومٍ إرهابي أضافَ المغراوي أنه أصدرَ بياناً مماثلاً؛ أعقبتهُ مشاركة في وقفتين احتجاجيتين ضد منفذي تلك التفجيرات؛ علاوةً على تنظيمِ ندوة علمية بغرفة الصناعة والتجارة في مراكش بمناسبة مرور سنة على ذكرى أركانة الحزينة.

الشيخُ السلفي أفادَ أن عمدة مدينة مراكش السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، ومصطفى الباكوري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة؛ طلبا لقاءهُ مؤخراً وأبديا الرغبة في معرفة رأيه في بعض القضايا، معبِّرَيْنِ عن احترامهما لشخصهِ وما يقدمه من خدمات للوطن وللساكنة المراكشية. متسائلاً إن كان من المعقول أن يلقى إرهابيٌّ مثل تلكَ المعاملة؟

وفي أول ردٍّ فعل له، عدَّ رئيس جمعية الدعوة إلى القرآن والسنة، اتهاماتِ عضو حزب الأصالة والمعاصرة المذكور؛ إساءةً بليغة وجريمة في حق الوطن والمواطن والعلم والعلماء، معرباً عن اعتزامهِ رفع” المظلمة إلى القضاء المغربي” “لينصفنا ويطبق القانون على الجاني” يقول المغراوي.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*