السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » من يؤجج الطائفية في باكستان ؟

من يؤجج الطائفية في باكستان ؟

ذكرت الشرطة السبت أن مسلحين قتلوا ثلاثة من الشيعة وجرحوا ثلاثة آخرين بهجوم طائفي جديد في إقليم بلوشستان المضطرب بجنوب غرب باكستان. كما قتل خمسة آخرون في كراتشي عاصمة إقليم السند بجنوب البلاد. 

فقد أكدت الشرطة السبت أن مسلحين قتلوا ثلاثة من الشيعة وجرحوا ثلاثة آخرين بهجوم في ولاية بلوشستان المضطربة بجنوب غرب باكستان. ووقع الهجوم في كويتا، عاصمة الولاية الغنية بترسبات النفط والغاز مع أنها تعاني من الفقر المدقع وعدم الاستقرار.

وقال أنور علي المسؤول الكبير في الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية إن “ستة أشخاص من الهزارا الشيعة كانوا يمرون على طريق في سيارة أجرة عندما استهدفهم مسلحان كانا ينتظرانهم على إشارة مرور”. 

وأضاف “قتل شخصان على الفور وتوفي آخر متأثرا بجروحه في المستشفى. وفر المسلحان من مسرح الجريمة على دراجة نارية”. 

وتشهد بلوشستان أعمال عنف طائفي بين غالبية سنية وأقلية شيعية. وقد أطلق مسلحون النار الثلاثاء الماضي وقتلوا ثلاثة من الهزارا الشيعة في هجوم مماثل في كويتا جرح فيه شخصان آخران.

من جهة ثانية ذكرت الشرطة أن خمسة أشخاص قتلوا في عدة حوادث عنف في كراتشي عاصمة إقليم السند بجنوب باكستان اليوم السبت.

وقالت الشرطة إن مسلحين مجهولي الهوية قتلوا رجلا في منطقة كورانجي، وإن هناك أربع جثث من منطقة بورانا جوليمار عثر عليها وبها آثار أعيرة نارية.

وأشار التحقيق الأولي إلى أن الحادث وقع بسبب نزاع بين مجموعتين، في حين قال أقارب الأشخاص المقتولين إن مهاجمين نصبوا لهم كمينا داخل منزلهم وقتلوهم. 

وكان ما لا يقل عن خمسة أشخاص بينهم زعيم ديني شيعي قد لقوا حتفهم الأسبوع  الماضي جراء إطلاق النار عليهم في كراتشي. 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*