السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » باكستان تتفاوض مع طالبان

باكستان تتفاوض مع طالبان

وافقت إسلام آباد في محادثات مع مفاوضي سلام أفغان على الإفراج عن عدة سجناء من حركة طالبان الأفغانية.

وقال مسؤول أفغاني: “لسنا متأكدين تمامًا مما إذا كان بإمكانهم القيام بدور مهم في مفاوضات السلام، لكنها لفتة إيجابية من باكستان لمساعدة جهود السلام”.

وصرح مسؤول كبير في الجيش الباكستاني بأنه لم يتقرر بعد ما إذا كان الملا عبد الغني بردار الرجل الثاني السابق في طالبان الأفغانية سيكون من بين المفرج عنهم, وفقًا لرويترز.

ووصفه مسؤولون أفغان بأنه شخصية ربما تكون قادرة على إقناع طالبان الأفغانية بالمضي في طريق السلام، بعد أكثر من عشر سنوات من القتال مع قوات الحكومة الأفغانية وقوات الاحتلال.

وكان مصدر في الشرطة الأفغانية قد أعلن أن ثلاثة صواريخ أطلقت صباح الثلاثاء على العاصمة الأفغانية كابول وأسفرت عن سقوط قتيل.

وقال قائد شرطة كابول محمد أيوب سالانغي: إن أحدها سقط بالقرب من محطة التليفزيون “شمشد تي في” الناطقة بلغة الباشتون، في حين سقط الثاني بالقرب من حي سكني في شرق المدينة، حسب وزارة الداخلية.

وقُتل شخص في الهجوم وجُرح اثنان آخران، حسب سالانغي الذي أوضح أن الأشخاص الثلاثة كانوا “يمشون بالقرب من المسلخ وأصيبوا بشظايا”.

وأوضح قائد شرطة كابول لوكالة فرانس برس أنه عثر على صاروخ رابع لم ينفجر مع الهاتف الذى كان سيستخدم كصاعق. وأطلقت جميع الصواريخ من كروم العنب في ضاحية كابول.

وأشار المراقبون إلى أنه من النادر إطلاق صواريخ على كابول لكن هذا العام وقعت ثلاثة هجمات في العاصمة الأفغانية.

وقد كان الهجوم الأول في المنطقة الخضراء، حيث مقر السفارات العام للحلف الأطلسي، وأوقع عشرات القتلى معظمهم في صفوف المهاجمين بعد قتال استمر 17 ساعة.

وبعد عشرة أيام وقعت عمليتان تفجيريتان في سبتمبر في المدينة أوقعتا عشرين شخصًا.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*