الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اشتباكات محزنة في #مصر بين مؤيد ومعارض

اشتباكات محزنة في #مصر بين مؤيد ومعارض

أصيب 15 متظاهرا في اشتباكات واحتجاجات بين مؤيدي قرارات الرئيس المصري محمد مرسي، ومعارضي تلك القرارات، في مدينة الإسكندرية بعد صلاة الجمعة.

وأصيب المتظاهرون في المواجهات التي اندلعت أمام مسجد القائد إبراهيم، في مدينة الإسكندرية شمال البلاد.

كما وقعت اشتباكات واحتكاكات أخرى في عدد من المحافظات، ومنها محافظتي السويس وأسيوط، ففي محافظة أسيوط، وقعت اشتباكات بالأيدي وتراشق بالألفاظ بين مؤيدي الرئيس مرسي ومعارضيه، خلال المظاهرات التي خرجت بعد ظهر اليوم الجمعة من مسجد ناصر بميدان الشهيد أحمد جلال “المنفذ سابقًا”، من قبل التيارات الإسلامية والقوى العلمانية المختلفة.

وكان المئات من القوى العلمانية قد رددوا الكثير من الهتافات منها “قالوا حرية وقالوا عدالة إلبسوا أسود علي الرجالة”، و”ديكتاتور ديكتاتور بكرة يامرسي عليك الدور”، و”يسقط يسقط حكم المرشد”، و”بيع بيع بيع في الثورة يابديع”، و”مرسي إيه مرسي إيه أكتر منه ودُسنه عليه”.

واشتبكت هذه القوى مع مؤيدي قرارات الرئيس مرسي الذين خرجوا من مسجد “ناصر” نفسه، في مظاهرة تأييد للقرارات التي صدرت أمس، وفقا لبوابة الأهرام.

وكان الرئيس مرسي قد أصدر أمس إعلانا دستوريا، أعطى لنفسه فيه بعض الصلاحيات المهمة، وأصدر قرارا بإقالة النائب العام وتعيين نائب عام جديد، وتم تمكينه من أداء عمله في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*