السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » فشل المفاوضات بين الأكراد وبغداد

فشل المفاوضات بين الأكراد وبغداد

أكدت سلطات إقليم كردستان العراق اليوم الجمعة فشل المفاوضات مع بغداد، الهادفة إلى إنهاء التوتر الأمني بين الجانبين على خلفية تشكيل قوة حكوميّة تتولى مسئولية مناطق متنازع عليها.

وأرجعت السلطات الكردية هذه النتيجة إلى إصرار الحكومة العراقيّة على التمسّك بقيادة عمليّة دجلة وعدم استعدادها لإلغائها تحت أي ظرف كان.

وذكرت حكومة كردستان العراق أن هذا هو الشرط الأساسي الذي أكدت عليه قيادة كردستان لتطبيع أوضاع المنطقة وإنهاء التوترات.

وقالت سلطات الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي في بيان نشر على موقع الحكومة المحلية: “المفاوضات التي يجريها الوفد العسكري الكردي في بغداد منذ عدة ايام بهدف التخفيف من حدة التوترات العسكرية في المناطق المتنازعة وصلت الى طريق مسدود”.

وأضافت: “فشلت المفاوضات بعد اصرار الحكومة العراقية على التمسك بقيادة عمليات دجلة وعدم استعدادها لالغائها تحت اي ظرف كان، وهذا هو الشرط الاساسي الذي اكدت عليه قيادة كردستان لتطبيع اوضاع المنطقة وإنهاء التوترات”.

وتشهد العلاقة بين الحكومة المركزية في بغداد وحكومة إقليم كردستان أزمة حادة بسبب خلافات، كان آخرها تشكيل بغداد “قيادة عمليات دجلة” لتتولى مسئوليات أمنية في مناطق متنازع عليها.

وقد انعكس الخلاف في صورة توتر على الأرض حيث قام كل من الطرفين بحشد قوات قرب مناطق متنازع عليها خصوصًا في محافظة كركوك الغنية بالنفط.

وكانت بغداد قد أعلنت في بداية المفاوضات عن اتفاق على تفعيل اللجان الأمنية المشتركة مع الإقليم الكردي والبحث في سحب القطع العسكرية التي احتشدت مؤخرًا قرب المناطف المتنازع عليها.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*