الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » المعارضة الكويتية تطالب بحل البرلمان الجديد

المعارضة الكويتية تطالب بحل البرلمان الجديد

شككت المعارضة الكويتية في شرعية انتخابات مجلس الأمة الأخيرة وطالبت بحل البرلمان الجديد.

وقالت: إن المقاطعة حققت نجاحًا كبيرًا، في الوقت الذي تقدم الحكومة اليوم الأحد استقالتها إلى أمير البلاد، وذلك وفقًا للدستور.

واعتبرت المعارضة أن دعوتها إلى المقاطعة نجحت؛ إذ إن معظم الناخبين لزموا بيوتهم، ووصفت الاقتراع “بغير الدستوري”.

من جانبها، أفادت وزارة الإعلام أن نسبة المشاركة بلغت 38.8%، لكن النائب السابق خالد السلطان الذي قاطع الانتخابات أكد أن نسبة المشاركة لم تتجاوز 26.7%.

وشكلت نسبة المشاركة أحد أكبر رهانات هذه الانتخابات الثانية في عشرة أشهر، وخصوصًا أن المعارضة راهنت على نسبة مقاطعة تبلغ 70% في حين أمل المرشحون الموالون للحكومة بمشاركة تتجاوز 50%.

وقال أحمد السعدون أحد زعماء المعارضة: إن “الانتخابات غير دستورية” في حين دعا نواب معارضون الأمير الشيخ صباح الأحمد الصباح إلى إلغاء تعديل قانون الانتخابات.

من جهتها، رأت اللجنة الشعبية للمقاطعة أن مجلس الأمة الجديد “لا يمثل غالبية الشعب الكويتي كما أنه فاقد للشرعية الشعبية والسياسية” مشيرة إلى أن أي قانون يصدره سيكون غير شرعي.

بدوره، اعتبر المحلل السياسي أحمد العجمي أن المجلس الجديد لن يستمر طويلاً محذرًا من تصاعد التوتر. وقال في هذا السياق لوكالة الصحافة الفرنسية: “أعتقد أن الانتخابات مؤشر على مرحلة جديدة من عدم الاستقرار السياسي لأن المجلس الجديد لا يمثل بشكل صادق الشعب الكويتي”.

وأضاف أن القبائل الرئيسة الثلاث العوازم ومطير والعجمان البالغ تعدادها أربعمائة ألف نسمة كانت الخاسر الأكبر مع نائب واحد بالمجلس الجديد، في حين كان لديها 17 بالمجالس السابقة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*