الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » قوات الأسد تنسحب والجيش الحر يسيطر على مخيم اليرموك

قوات الأسد تنسحب والجيش الحر يسيطر على مخيم اليرموك

انسحبت قوات النظام من مخيم اليرموك في دمشق الذي سيطر عليه الجيش الحر، بعد اشتباكات ضارية بين الطرفين. فيما لايزال القصف العنيف بطيران الميغ وراجمات الصواريخ يستهدف الأحياء الجنوبية لدمشق وباقي المدن الأخرى. 

وفي حين أفادت أنباء عن انشقاق عناصر من جبهة القيادة الفلسطينية العامة التابعة لأحمد جبريل المقاتلة إلى جانب النظام، نفت الأخيرة صحة تلك الأنباء.

وليس ببعيد عن الريف الدمشقي، طال القصف المدفعي كذلك أحياء دمشق الجنوبية على غرار الحجر الأسود والسيدة زينب وحي العسالي، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة تشهدها تلك الأحياء بين الجيش الحر وقوات الأسد.

أما في حلب فبعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام، تمكنت كتيبتا اللواء 318 والأقصى من تحرير كلية المشاة العسكرية والاستيلاء على مافيها من آليات ثقيلة.

والى الجنوب الشرقي من مدينة حلب وبمشاركة أكثر من ست كتائب من الجيش الحر تمت السيطرة على كتيبة الدفاع الجوي ألف ومائة وواحد وأربعين التابعة للفوج مئة وأحد عشر بالقرب من قرية خناصر. 

وفي حلب كذلك، وبعد عملية عسكرية انطلقت من ثلاث محاور وشاركت فيها عدة كتائب تمكن الجيش الحر من تحرير ثكنة “هنانو” العسكرية، أكبر تجمّع عسكري في المنطقة الشمالية.

من جهة أخرى، أعلنت الهيئة العامة للثورة السورية ارتفاع حصيلة القتلى اليوم السبت على يد النظام إلى 97 شخصاً.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*