الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » النظام الإيراني يتهاوى من الداخل

النظام الإيراني يتهاوى من الداخل

احتد الصراع بين أجنحة النظام الايراني مع اقتراب موعد الاستحقاقات الانتخابابية في البلاد. وفيما شن رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام الرئيس الأسبق هاشمي رفسنجاني انتقادات شديدة إلى النظام الإيراني، واتهمه بالفساد والفشل، تصاعد الجدل حول قانون الانتخابات الجديد بين المعارضين والمؤيدين.

وقال رفسنجاني : إن «الفساد والأكاذيب والنفاق والتدخل في الحياة الخاصة والتضخم، والبطالة دليل على فشل النظام». وقال في خطبة نشرت على موقعه «إذا كان النظام الإسلامي لا يمكن أن يحقق ما وعد به الناس، يعني فشل هذا النظام، وينبغي تعويض الأخطاء». وقال: إن السياسة والاقتصاد باتتا في «أيدي عديمي الخبرة، والمقربين من المسؤولين». 

وأدلى رفسنجاني بهذه التصريحات خلال اجتماع مع أعضاء مجلس إدارة جمعية المصدرين في إيران.

ويناقش البرلمان الإيراني إجراء تعديلات في قانون الانتخابات الرئاسية في البلاد وسط جدل حول هذه التغييرات. وتقول لالي افتخاري العضو في البرلمان لتلفزيون «برس تي في» الإيراني الناطق بالإنجليزية: «قانون الانتخابات الرئاسية يحتاج إلى إصلاح، وهو ما يساعد كثيرا وزارة الداخلية أثناء إجراء الانتخابات الرئاسية». غير أن زميلها النائب في البرلمان مؤيدي الصدر أيد هذه التعديلات بقوله انها «لا تعني تدخل البرلمان في الانتخابات المقبلة».

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*