الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » البحرين : من حق كل حكومة الدفاع عن أمن وطنها وسلامة مواطنيها

البحرين : من حق كل حكومة الدفاع عن أمن وطنها وسلامة مواطنيها

شدد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء على أن من حق كل حكومة أن تدافع عن أمن وطنها وسلامة مواطنيها ولا تلام في إجراءاتها من أجل تأمين الاستقرار وفق المعايير الدولية في مواجهة الإرهاب والعنف والفوضى، مشيرا سموه إلى أن “محاولات إشغالنا عن أولوياتنا التنموية مستمرة وجرنا لصب الجهود وتركيزها في الأمن وصرفها عن التنمية والتطور عملية مستمرة ولكننا نعمل جاهدون على الموازنة بين المتطلبات الأمنية والاحتياجات التنموية”.

جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء بقصر القضيبية صباح الأحد لعدد من كبار المسئولين بالمملكة وذلك بحضور سمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشئون الإسلامية ورئيس مجلس النواب خليفة بن أحمد الظهراني ورئيس مجلس الشورى علي بن صالح الصالح وعدد من أعضاء مجلس النواب. 

وأكد صاحب السمو الملكي أن على الوزراء والمسئولين متابعة كافة أمور المواطنين ، وهذه مسئولية وأمانة، وقال سموه “أشد ما يزعجني حين أرى أي تقصير في الخدمات المقدمة للمواطنين، أو عدم رضا المواطن عن وضعه الحياتي، وهذا ما يقودني لأن أتلمس بشكل شخصي احتياجات المواطنين في كل قرية ومدينة فما تريده الحكومة هو أن يتمتع المواطنين بأفضل الخدمات الحكومية وأجودها”.

وشدد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء على أن التعاون بين السلطات لن يخبو أبداً وأية مؤسسة تشريعية تم اختيار ممثليها بالإرادة الحرة للشعب لن تجد من الحكومة إلا الدعم والإسناد، وقال سموه “إن أعضاء مجلس النواب ممثلين للشعب وهم ركن أساسي في أي أمر يتعلق بالأمن والاستقرار لأنه يمثل هاجس كل مواطن”، معربا سموه عن حرص الحكومة على التعاطي الايجابي مع كل ما يطرحه السادة النواب ليقينها بأنه يمثل صوت المواطن البحريني.

إلى ذلك فقد أكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء أن ازدياد الازدحامات المرورية تجعل التفكير لا ينصب فقط في عملية توسعة الطرق بل التوجه الى تبني إجراءات تخفف من حدة الازدحامات المرورية ومنها النقل الجماعي.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*