الجمعة , 2 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الأردن يغازل الإخوان بمقاعد وزارية

الأردن يغازل الإخوان بمقاعد وزارية

كشف تقرير صحفي عن اتجاه دوائر صنع القرار الأردنية لمحاولة استرضاء جماعة الإخوان المسلمين الأردنية التي تقاطع الإنتخابات النيابية التي ستجري في الثالث والعشرين من الشهر المقبل. 

وأشار التقرير إلى أن هذه الدوائر وضعت خطة مفترضة لمحاولة استقطاب الجماعة عبر توفير ملاذات لإنضمامها للعملية السياسية وهي خارج البرلمان، من خلال عرض مواقع ومقاعد مجلس الأعيان المقبل أو حتى في مجلس وزراء الحكومة المقبلة بعد الإنتخابات، وهي حكومة يفترض أنها برلمانية ونتاج تحالفات الكتل في البرلمان الجديد لعام 2013. 

وأوضح التقرير الذي نشرته صحيفة “القدس العربي” أن مسئولين كبار في الحكومة والنظام يأملون أن يقبل الإخوان على مثل هذه الترتيبات، بالتوازي مع دعم حركة ضغط داخل التنظيم الأخواني تلوح بالإنشقاق وتسعى لإعادة الإنتخابات الداخلية في مؤسسات الأخوان لصالح تيار الحمائم أو المعتدلين. 

وأضاف أن هذه الصفقة لم تعرض بعد بصفة رسمية على الجماعة، لكنها ترددت على هامش لقاءات ملكية مغلقة عقدت في منزل الوزير الأسبق أيمن الصفدي وفي مكاتب رئيس الحكومة عبدلله النسور، مرجحا ان ترفض الجماعة هذه الصفقة، فيما يمكن توقع أن تقبل نخبة مستعدة للإنشقاق من قادة الإخوان على المشاركة بهذه الصيغة. 

يشار إلى أن جماعة الإخوان المسلمين أكبر القوى الأردنية المعارضة، تقاطع الانتخابات النيابية المقبلة، احتجاجا على قانون الانتخابات، وهو ذات الموقف الذي اتخذته العديد من قوى المعارضة الأردنية.

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*