الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » رئيس تقييم الخطباء : لا نختبر الخطيب في مذهبه الخاص

رئيس تقييم الخطباء : لا نختبر الخطيب في مذهبه الخاص

أكدت وزارة الشؤون الإسلامية أنها لا تشترط مذهباً معيناً في تعيين الأئمة والخطباء، مستشهدة بوجود خطباء من مذاهب مختلفة في مساجد المملكة العربية السعودية. 

وقال رئيس لجنة تقييم الأئمة والخطباء في وزارة الشؤون الإسلامية في الرياض، الدكتور عزام الشويعر «لدينا تنوع مذهبي في خطباء المنابر، لكن الجميع يسير على التعليمات والأطر والضوابط التي وضعتها وزارة الشؤون الإسلامية». وأضاف أن «خطباء المنابر ليسوا على مذهب واحد، فكل شخص له مذهبه، لكن لابد أن يلتزم بعدم الحديث في القضايا الخلافية بين المذاهب، حتى لا يثير الناس»، مشيراً إلى أن الشؤون الإسلامية حذرت الخطباء من مغبة التعصب للرأي الفقهي الواحد. 

وأكد أنه ليس هناك فروق بين المذاهب في المنابر والخطب، لأنها تتحدث في الإطار العام عن قضايا اجتماعية وحياتية تهم الناس، ولذلك فهي ليست محل إثارة، وتجتمع عليها كل المذاهب دون استثناء. 

وشدد الشويعر على أن الشؤون الإسلامية تعتبر مذهب الخطيب أمراً شخصياً، لكن الأهم هو التزامه بضوابط ومعايير الشؤون الإسلامية، وأهمها البعد عن إثارة الخلافات بين العلماء، والبعد عن تفسيق وتبديع الآخرين، والبعد عن إجبار الناس على رأي فقهي واحد، لافتاً إلى أن إثارة الخلافات بين المذاهب يفتح باب التفسيق والتبديع للآخر، وهو أمر مرفوض تماماً على منابر المساجد. 

وحذر الشويعر من تبنِّي الرأي الشاذ على المنبر، وتعميمه على الناس، مشيراً إلى أن خطباء المنابر ملتزمون بالحديث في القضايا العامة، والبعد عن كل ما يثير المجتمع باختلاف مذاهبهم ، جاء ذلك في صحيفة الشرق السعودية .

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*