الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » سجن كاتب تقارير كيدية يتهم فيها مسؤول تحفيظ بالإرهاب

سجن كاتب تقارير كيدية يتهم فيها مسؤول تحفيظ بالإرهاب

صادقت “محكمة الاستئناف” الجزائية المتخصصة على حكم المحكمة الجزائية المتخصصة “الإبتدائي”بحق شخص قام بكتابة تقارير”كيدية وكاذبة” في مسؤول بإحدى مدارس تحفيظ القرآن الكريم اتهمه فيها بتبني الأفكار التكفيرية والإرهابية.

وقضى الحكم الذي صادقت عليه محكمة الاستئناف ليكتسب صفة “القطعية” بسجن المذكور (سنتين) بعد ثبوت قيامه بكتابة هذه التقارير التي وصفت بالكيدية في حق المسؤول الذي يعمل في مدرسة لتحفيظ القرآن الكريم والذي تضرر كثيراً من هذه الاتهامات التي طالته ضرراً حسياً ومعنوياً إضافة إلى اقترانها بجريمة أخلاقية أخرى.

وجاء في صك الحكم ان مثل هذه القضية الكيدية من شأنها إحداث الوقيعة بين المواطنين والأجهزة الحكومية، حيث “برأ” القضاء المجني عليه أمس بعد التحقيق في القضية من قبل الجهات الأمنية والجهات المتخصة ورفعها للقضاء الذي أثبت كيدية الدعوى.

من جانب آخر كشفت هيئة التحقيق والإدعاء العام أمس عن لوائح دعوى بحق دفعة جديدة من المتهمين بالارهاب أتهموا بتشكيل خلية إرهابية في المنطقة الشرقية.

ومثل 6متهمين في هذه الخلية لأول مرة أمام قاضي المحكمة الجزائية المتخصصة حيث تلا المدعي العام لوائح الإدعاء والتي تضمنت اعتناق عدد منهم المنهج التكفيري وأخذهم بفتاوى ترى أن تفجيرات الرياض من الجهاد في سبيل الله وأن الحكومة مرتدة، إلى جانب تخصص هذه الخلية وفق ماجاء في لائحة الدعوى في جمع المعلومات عن الأماكن التي يقطنها المستأمنون والمعاهدون ورصدها ومعرفة مستوى الحراسات عليها في المنطقة الشرقية.

كما تضمنت التهم تمويل بعضهم للارهاب وإلتقاءهم بمطلوبين امنيا وحيازة اسلحة وقنابل إضافة الى تلقي عدد منهم لدورات عسكرية متقدمة في المتفجرات واستعدادهم للقيام بأي عمل أو مهمة يتم تكليفهم بها من قيادات التنظيم والتخطيط للقيام بعمليات إرهابية تستهدف القوات الأمريكية بدولة الكويت،كما تضمنت التهم سفر بعضهم إلى أفغانستان والتحاقهم هناك بصفوف تنظيم القاعدة الإرهابي وتلقيهم تدريبات عسكرية في (معسكر الفاروق) بأمر من زعيم التنظيم الهالك أسامة بن لادن.

واتهم المدعي العام احدهم كذلك بالشروع في تفجير مواقع نفطية داخل البلاد من خلال تزويد أحد أعضاء الخلية الإرهابية بمعلومات عن مجموعة أنابيب (نفط) تابعة لشركة أرامكو بقصد تفجيرها، واتهم آخر بقيامه بارتكاب جريمة التجسس والخيانة العظمى بتسريب معلومات بالغة السرية لأحد أعضاء تنظيم القاعدة الإرهابي عن مواقع نفطية في بقيق بقصد تفجيرها.

هذا وستمثل دفعه أخرى من المتهمين في هذه الخلية أمام المحكمة للاستماع للوائح الدعوى بحقهم قبل تخصيص جلسة لسماع دفوعهم على مانسب لهم.

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*