الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تحذيرات من نزوح جماعي من مالي

تحذيرات من نزوح جماعي من مالي

أعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم الجمعة، أنه من المتوقع أن ينزح ما يصل إلى 700 ألف لاجئ من جراء أعمال العنف في مالي، بما في ذلك 400 ألف يمكن أن يفروا إلى دول مجاورة في الأشهر القادمة.

وتخوض قوات فرنسا ومالي وقوات إفريقية معركة مع تحالف للمتمردين الإسلاميين يضم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي في عملية عسكرية بدأت الأسبوع الماضي.

وقالت مليسا فليمينج المتحدثة باسم المفوضية في جنيف “نعتقد أنه في المستقبل القريب سيكون هناك 300 ألف نازح إضافي داخل مالي وما يصل إلى 400 ألف لاجئ إضافي في الدول المجاورة.

يذكر أن نحو 147 ألفا من أبناء مالي فروا إلى دول مجاورة منها موريتانيا والنيجر وبوركينا فاسو والجزائر منذ بدء الأزمة العام الماضي. وهناك بالفعل نحو 229 ألف نازح داخل مالي. وقالت فليمينج نسمع روايات مروعة من اللاجئين إلى الدول المجاورة.

إلى ذلك، أفاد عدد من للاجئين أنهم شهدوا عمليات إعدام وبتر أطراف، ورووا أيضا أن

أموالا طائلة تعرض على المدنيين لمحاربة جيش مالي ومؤيديه.

من جهتها أكدت فليمنج أن ما يثير القلق أننا سمعنا روايات عن وجود أطفال بين مقاتلي المتمردين.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*