الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مواجهات دامية بين الجيش والمتظاهرين في العراق

مواجهات دامية بين الجيش والمتظاهرين في العراق

قتلى وجرحى في إطلاق النار على المعتصمين في الفلوجة

فتحت قوات الجيش العراقي النار على المعتصمين العزل في الفلوجة غرب العراق مما أدى إلى مقتل خمسة وجرح العشرات في أول مواجهة دامية ضد العزل, وتنفيذا لتهديد سابق لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي باعتباره القائد العام للقوات المسلحة بفض المظاهرات عن طريق القوات الأمنية. وطبقا لما رواه لـ«الشرق الأوسط» أحد شهود العيان ممن كانوا بالقرب من نقطة تفتيش أمنية التي تمت فيها عملية الاحتكاك، قال الشيخ إسماعيل حرج أحد شيوخ القبائل في الفلوجة, إن «القصة بدأت عندما اقترب مواطنون مقبلون من منطقة الكرمة إحدى النواحي التابعة للفلوجة للدخول من خلالها إلى ساحة التظاهر حيث بدأ أفراد السيطرة بضربهم بالعصي والهراوات في محاولة لمنعهم من الدخول». 

وأضاف أنه «ومجموعة من الشيوخ وكبار السن حاولوا منع بعض شبان المظاهرات من الاقتراب من نقطة السيطرة حتى إننا قمنا بضرب الشباب الذين كانوا غاضبين بسبب تصرف نقطة السيطرة غير أن الذي حصل أن أفراد الجيش سحبوهم من أيدينا ولم يحترمونا وأجهزوا عليهم ومن ثم فتحوا النار وهو ما أدى إلى مقتل اثنين, قبل أن يتطور الأمر إلى مواجهة لم نكن نريدها». من جانبه قال الشيخ خالد حمود الجميلي أحد أبرز قادة المظاهرات في الفلوجة في روايته إن «ما حصل كان أمرا مفاجئا تماما حيث كنا نتظاهر بشكل سلمي ونحتفل بالمولد النبوي الشريف عندما تعرضت إحدى نقاط السيطرة لشبان متظاهرين بهدف منعهم من الدخول إلى ساحة المعتصمين».

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*