الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » غلق المكتب المكلف بإغلاق سجن غوانتانامو

غلق المكتب المكلف بإغلاق سجن غوانتانامو

أغلقت وزارة الخارجية الأميركية المكتب الإداري الذي كان يعمل منذ أربع سنوات على إغلاق السجن العسكري في غوانتانامو، حسب ما أعلن مسؤول أميركي أمس الاثنين، مؤكدا بذلك معلومات نشرتها صحيفة نيويورك تايمز في وقت سابق.

وسيكلف الدبلوماسي الأميركي دانييل فرد المناط بهذا الملف -بحسب الصحيفة التي استندت إلى مذكرة داخلية لوزارة الخارجية- من الآن فصاعدا بملف العقوبات الأميركية ضد إيران وسوريا، وستنتقل “مسؤولياته السابقة” إلى القسم القانوني في الوزارة.

وأكد مسؤول أميركي لوكالة الأنباء الفرنسية إغلاق المكتب الإداري الذي يترأسه دانييل فرد.

وكان هذا السفير الأميركي السابق في بولندا قد أوضح نهاية 2009 أن عمله يقوم على “إجراء حوار دبلوماسي مع حكومات خارجية حول إعادة أو إقامة أشخاص مسجونين في غوانتانامو”.

وسجن غوانتانامو قاعدة عسكرية أميركية بكوبا تم تحويلها إلى معتقل منذ حوالي 11 عاما عقب أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وكما وعد الرئيس الأميركي باراك أوباما في بداية ولايته الأولى عام 2009 فقد صادق في يناير/كانون الثاني 2013 على قانون يمنع تمويل تحويل معتقلي غوانتانامو إلى الخارج وإلى داخل الولايات المتحدة مما يؤشر على أن إغلاق المعتقل لا يبدو قريبا على الأقل في الوقت الراهن.

ويضم سجن غوانتانامو 171 معتقلا، كثير منهم يشتبه في أن لهم صلات بحركة طالبان الأفغانية أو تنظيم القاعدة، وأدين خمسة فقط بجرائم في محاكم عسكرية في القاعدة ويجري احتجازهم بمعزل عن بقية المعتقلين.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*