السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » حلقة جديدة من الاعتداء على المدارس الأمريكية

حلقة جديدة من الاعتداء على المدارس الأمريكية

تعرض فتى في الرابعة عشرة من العمر لإطلاق نار تسبب بإصابته برصاصة في الرأس خلال تواجده في مدرسة بأتلانتا في ولاية جورجيا جنوب شرقي الولايات المتحدة، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام أميركية.

وأفادت شبكة “فوكس نيوز” أن الفتى نقل الى المستشفى بعدما اصيب برصاصة في رأسه خلال اطلاق النار الذي وقع في مدرسة “برايس ميدل سكول” التي فرضت الشرطة طوقاً أمنياً حولها وحول مبنى مجاور لها ايضا.

ونقلت شبكة “سي بي اس” عن المتحدث باسم الشرطة كارلوس كامبوس قوله ان الفتى اصيب اثناء وجوده خارج مبنى المدرسة، مضيفا انه كان “واعيا ويتنفس” حين نقل الى المستشفى.

وكانت معلومات أولية أوردتها وسائل إعلام عدة ذكرت أن استاذا إصيب أيضا بالرصاص في إطلاق النار، لكن سرعان ما تم نفي هذه المعلومات. وبحسب فوكس نيوز فإن الاستاذ اصيب بجروح طفيفة تم تضميدها في المكان.

وفي حين ذكرت فوكس نيوز أن الشرطة اعتقلت مشتبها به واحداً، أكدت “سي ان ان” ان الشرطة اعتقلت اثنين.

وانكب الرئيس الأميركي باراك أوباما في الأسابيع الأخيرة على المسألة الحساسة المتمثلة في تنظيم حيازة الأسلحة النارية، معرباً عن الأمل في ان يتبنى الكونغرس تشريعاً أكثر قسوة في هذا المجال.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*