الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اعتقال محور الخلاف بين نجاد ولاريجاني

اعتقال محور الخلاف بين نجاد ولاريجاني

اعتقل المدعي العام الإيراني السابق، سعيد مرتضوي، والذي كان محور خلاف بين الرئيس الإيراني أحمدي نجاد ورئيس البرلمان علي لاريجاني، وفق بيان نشر اليوم الثلاثاء على الموقع الإلكتروني للمدعي العام لطهران.

ولم يُذكَر سبب الاعتقال لكن توقيته ينبئ بأنه ربما يكون له صلة بدور المسؤول القضائي السابق سعيد مرتضوي في الخلاف بين نجاد ولاريجاني.

وقال البيان الذي جاء في سطر واحد أعلن المدعي العام لطهران مساء الاثنين أن سعيد مرتضوي تم اعتقاله.

وقالت وكالة أنباء فارس إن مرتضوي نقل إلى سجن إيفن، وإنه تم اعتقاله بينما كان يغادر عمله.

وكان مرتضوي عزل من منصبه القضائي بسبب وفيات من جراء التعذيب لثلاثة محتجين أثناء حبسهم على ذمة التحقيقات بعد انتخابات الرئاسة عام 2009، التي زعمت المعارضة أنه تم تزويرها لصالح أحمدي نجاد، الأمر الذي دفع حشوداً هائلة من الناس إلى النزول في الشوارع.

وقالت فارس إن اعتقال مرتضوي قد يكون له صلة بدوره في وفيات المحتجين.

وقال المتحدث باسم الجهاز القضائي في إيران غلام حسين محسني إيجي في يناير/كانون الثاني إن المحاكم الإيرانية ستنظر هذه القضايا في مارس/آذار المقبل.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*