السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » باكستان: الشيعة يرفضون دفن قتلى كويتا

باكستان: الشيعة يرفضون دفن قتلى كويتا

رفض عدد من سكان مدينة كويتا في باكستان من عرقية الهزارة دفن جثث عشرات القتلى الذين سقطوا في التفجير الضخم الذي شهدته منطقة تجارية بالمدينة السبت، مشترطين أن يقوم الجيش الباكستاني بملاحقة جماعة “عسكر جهانفي” الباكستانية السنية واعتقال أفرادها الذين تبنوا التفجيرات.

ويشكو المسلمون من شيعة الهزارة في كويتا في الجنوب الغربي لباكستان ما يعتبرونه غياب الحماية الأمنية سواء كانت محلية أو وطنية في مواجهة تكرار الهجمات.

وارتفع عدد قتلى الانفجار الذي وقع يوم السبت في سوق مزدحم بمدينة كويتا جنوب غربي باكستان ليصل إلى أكثر من 85 قتيلا فيما وصل عدد الإصابات إلى 169 إصابة.

وردا على الهجوم، دخلت أكثر من 4 آلاف من نساء ورجال مدينة كويتا مساء الأحد في اعتصام مفتوح، حيث ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أنهم رفضوا إقامة الشعائر التقليدية لدفن الموتى وتركوا واحدا وسبعين جثة في مسجد دون دفنها، ملقين الى جانبها بعض البقايا من ألبسبة وصور لأصحابها ومتعلقات.

وقال مراسلوا الصحف المحلية إن آلآلاف من شيعة الهزارة الغاضبين حملوا الجثث إلى المساجد المحلية للصلاة عليها، ولكنهم بدؤا في الهتاف والتظاهر بعد الصلاة بدلا من إنهاء عملية الدفن.”

قتلى 2013

كانت الجماعة السنية المسلحة عسكر جهانفي كانت قد أعنت مسؤوليتها عن التفجيرات التي ضربت أكبر مناطق الشيعة الهزارة في كويتا المتاخمة للحدود الأفغانية، الشهر الماضي والذي راح ضحيته نحو مائة شخص.

وارتفع عدد القتلى من الطائفة الشيعية في باكستان منذ بداية العام 2013 الجاري إلى 200 قتيل خلال الشهرين فقط.

فيما أكد حاكم إقليم بلوشستان نواب زولفيكارماجسي يوم الأحد عقب منحه المزيد من الصلاحيات بعد التفجير أن قوات الأمن المحليةغير قادرة على مواجهة التهديدات، بالرغم من الصلاحيات الواسعة الممنوحة لها للتعامل مع الجماعات المتطرفة. وقال حاكم بلوشستان :”إن وظيفتهم هي إحباط الهجمات، هذا مايتقاضون رواتبهم عليه.”

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*