الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » استهداف مقر حزب الإصلاح اليمني – الإخوان –

استهداف مقر حزب الإصلاح اليمني – الإخوان –

شب حريق في المقر الرئيس لحزب الإصلاح الإسلامي، الشريك في الحكومة، في محافظة عدن، جنوب اليمن إثر تعرضه لإطلاق نار كثيف من قبل مسلحين مجهولين.

وقال شهود عيان لمراسل الأناضول اليوم الاثنين إن “مسلحين تابعين للحراك الانفصالي أطلقوا النار على المبنى بشكل كثيف منذ الصباح ما أدى لنشوب حريق به” دون التأكيد على سقوط ضحايا في الحادثة.

واتهمت مصادر أمنية  عناصر من الحراك الجنوبي المطالب بالانفصال عن الدولة اليمنية، باقتحام  وإحراق عددا من مقرات حزب الإصلاح في محافظات عدن (جنوب) وحضرموت وأبين(جنوب شرق) خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وأمر النائب العام اليمني أمس الأحد بفتح التحقيق في أعمال العنف والمواجهات التي شهدتها عدن بين قوات الأمن وعناصر تابعة لـ”الحراك الجنوبي” والتي نجم عنها سقوط 8 قتلى وعشرات الجرحى.

وفي بيان له اليوم حصل مراسل الأناضول نسخة منه، أدان تكتل أحزاب اللقاء المشترك (الشريك الرئيسي في الائتلاف الحكومي ويضم حزب الإصلاح الإسلامي) في محافظة الضالع جنوب صنعاء استهداف مقر حزب الإصلاح في المحافظة، ووصفه بـ”العمل الإجرامي”.

واعتبر البيان هذا الاستهداف بأنه “بادرة خطيرة تهدد الأمن العام”.

وفي سياق متصل، قال شهود عيان لمراسل الأناضول إن مجموعة تابعة للحراك الجنوبي قامت الليلة الماضية باختطاف أربعة من أبناء المحافظات الشمالية واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

كما ذكرت وسائل إعلام محلية أن منشورات وزعت مساء أمس في عدد من مناطق حضرموت  تهدد أبناء المحافظات الشمالية بالعقاب إن لم يغادروا مع أهاليهم تلك المناطق.

.وفي نفس الاتجاه، قالت وسائل إعلام محلية إن اشتباكات اندلعت صباح اليوم بين مواطنين من حضرموت في الجنوب وآخرين من المحافظات الشمالية استخدمت فيها الاسلحة الرشاشة وأسفرت  عن سقوط 5 جرحى من الجانبين .

وأرجعت وسائل الإعلام أسباب الإشتباك إلى رفض اصحاب المحال التجارية التي يملكها مواطنين من محافظات شمال اليمن إغلاق المحال التابعه لهم رفضا منهم للعصيان المدني الذي دعت اليه قوى الحراك في مدن مختلفة من جنوب اليمن .

ولم يصدر تعقيب رسمي عن الحريق الذي تعرض له مقر حزب الإصلاح بعدن ولا عن أحداث حضرموت حتى ظهر اليوم.

وكانت محافظة حضرموت  شهدت خلال الـ24 ساعة الماضية مواجهات بين قوات الأمن وعناصر الحراك الجنوبي أدت الى مقتل شخص وإصابة آخرين في مدينة سيئون بحضرموت فيما لاتزال الاوضاع متوترة هناك في ظل دعوات الحراك الجنوبي الى عصيان مدني شامل في جميع مدن حضرموت ومدن أخرى جنوب اليمن .

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*