الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تحرير رهينة سويسري في اليمن

تحرير رهينة سويسري في اليمن

أُطلِقَ سراح مواطنة سويسرية احتُجِزَت رهينة لحوالى عام في اليمن ، إثر وساطة قطرية ونُقِلَت ليل الاربعاء إلى الدوحة، على ما أعلنت وكالة الأنباء القطرية الرسمية.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية ، أن الرهينة السويسرية “سيلفيا ايبرهارت” التي خُطِفت العام الماضي في اليمن ، وصلت خلال الليل إلى مطار الدوحة بعدما تم تحريرها بفضل وساطة من قطر، بدون أن تحدد ظروف إطلاق سراحها بشكل دقيق.

وكانت السويسرية البالغة من العمر 36 عاماً ، خُطِفَت في 14 مارس 2012 بأيدي مسلحين من منزلها في الحديدة غرب اليمن ، حيث كانت تعمل مدرسة في معهد للغات، واقتادها الخاطفون إلى شبوة (جنوب شرق) حيث ينتشر تنظيم القاعدة بكثافة.

ونقلت الوكالة القطرية عن مساعد وزير الخارجية للشؤون الخارجية “علي بن فهد الهاجري” ، شكره ل”الفريق التفاوضي القطري الذي عمل خلال الأشهر الماضية بصمت وحكمة وصبر حتى الوصول إلى هذه النتيجة الإيجابية”، كما شكر الهاجري الحكومة اليمنية “على مساعدتها وإعطائنا هذه الفرصة”.

وكان متحدث باسم وزارة الداخلية اليمنية قال بعد خطف السويسرية ، أن الخاطفين طلبوا من حكومة صنعاء إطلاق سراح أفراد من قبيلتهم مقابل الإفراج عن الرهينة. ويشهد اليمن عمليات خطف أجانب متكررة تقوم بها عادة بعض العشائر المسلحة التي تسيطر على مناطق عدة من البلاد ، من أجل الضغط على السلطات لطلب فدية أو للمطالبة بإطلاق سراح سجناء أو بناء طرق.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*